مدفيديف يقيل عددا من كبار ضباط الجيش على خلفية حرائق الغابات في روسيا

مدفيديف يقيل عددا من كبار ضباط الجيش على خلفية حرائق الغابات في روسيا

أقال الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف الأربعاء عددا

من كبار المسؤولين العسكريين بتهمة “الإهمال الجنائي” وذلك بعد احتراق قاعدة عسكرية في إطار حرائق الغابات التي تجتاح البلاد، بحسب تصريحات نقلها التلفزيون الرسمي.

ووجه دميتري مدفيديف “تحذيرا” الى القائد الأعلى للبحرية الروسية الأميرال فلاديمير فيسوتسكي ومساعده الأول الكسندر تتارينوف.

وقال الرئيس “آمر وزارة الدفاع بطرد عدد كبير من الضباط بسبب المخالفات السلوكية المرتكبة”.

وبين الضباط المقالين قائد طيران البحرية نيكولاي كوكليف وأحد مساعديه الكولونيل ركازوفا.

وقد أتت حرائق الغابات التي تجتاح البلاد منذ جويلية، على قاعدة لوجستية تابعة لطيران البحرية في منطقة موسكو، على ما أفادت نيابة موسكو الثلاثاء.

وقال الرئيس الروسي “إذا تكرر مثل هذا الأمر في أماكن أخرى وغيرها من المجالات فسأتصرف بنفس الطريقة بدون هوادة”.

واحترق مقر هيئة الأركان والدائرة المالية و13 مستودعا تحتوي على تجهيزات ملاحة جوية و17 موقف آليات، الأسبوع الماضي قرب مدينة كولومنا جنوب شرق موسكو.

وكشف موقع لايف نيوز الإخباري الالكتروني هذه القضية مؤكدا ان القاعدة دمرت على آخرها وكذلك 200 طائرة وبلغت قيمة الخسائر عشرين مليار روبل (أكثر من 500 مليون يورو).

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة