مدلسي : ملف الأمن يتطلب دعم مشاريع تنموية على الحدود الجزائرية الجنوبية

مدلسي : ملف الأمن يتطلب دعم مشاريع تنموية على الحدود الجزائرية الجنوبية

قال وزير

الخارجية مراد مدلسي أمس، خلال الندوة الصحفية التي نشطها عقب المحاضرة التي ألقاها بمقر سينما ميزاب بغرداية، والتي تدخل في إطار التقرب من المجتمع المدني، أنه ينبغي تشجيع المشاريع التنموية الإجتماعية على الحدود الجنوبية الجزائرية بغرض تجسيد المخطط الأمني، مشيرا أن الجزائر رصدت 10 ملايين دولار لإنجاح الفكرة.

وأكد الوزير، أن الحفاظ على الأمن بهذه المناطق يتطلب دعم هذه المشاريع لتوفير مناصب الشغل وضمان معيشة أفضل لسكان الجنوب، موضحا بأن الأمر لا يتعلق بالمختطفين الأروبيين، لأن القضية تكون مع البلد الذي اختطفوا على أرضه، وأشار مدلسي أنه هناك قمة بباماكو سيتطرق من خلالها لمشاريع التنمية بالمنطقة الصحراوية لدعم المناطق الحدودية وتشجيع التنمية بها.

وعن ملف الحراقة، قال مدلسي أن القضية داخلية ولايمكن بأي حال من الأحوال أن تعكس صورة الجزائر بالمحافل الدولية، أو تعرقل المسار الدبلوماسي الخارجي، مشيرا إلى أن السبب الرئيسي لتفاقم الظاهرة هي العراقيل التي تفرضها سفارات الدول الأجنبية بالجزائر، والتي تزيد من حماسة الشاب الجزائري في بلوغ الهدف والتطلع للهجرة غير الشرعية، مؤكدا أن الخروج من هذه الأزمة لن يكون إلا بالعمل على توفير ظروف السفر بالطرق القانونية، وهي مساعي الدبلوماسية الجزائرية على حد تعبيره، الأمر الذي سيكفل القضاء على الظاهرة.


التعليقات (1)

  • amine

    Nous sommes programmés dans le programme AADL cnep 2001 depuis 2001, et nous attondons toujours notre tour…………..

أخبار الجزائر

حديث الشبكة