مدمن على الغاز يضرب والدته بلكمتين ليسلبها أموالها في العاصمة !

مدمن على الغاز يضرب والدته بلكمتين ليسلبها أموالها في العاصمة !

السلطات المحلية أصدرت تعليمة لمصالح الأمن لحماية المجتمع منه

أصبح أحد الشباب في العشرينات من العمر، يشكل خطرا على أفراد عائلته والمجتمع برمته، مما استدعى تدخل السلطات المحلية بشكل عاجل لإصدار تعليمة أمنية لحماية الأفراد من المتهم الذي يتعاطى الغاز  ويقوم بتخريب وضرب كل ما يعترض سبيله، لتكون والدته الضحية الأولى التي ضاقت ذرعا من تصرفات ابنها وقامت بالزج به في السجن.

عملية توقيف المتهم من قبل رجال الضبطية القضائية بالعاصمة جاءت إثر تلقيها شكوى من قبل مواطنة ضد ابنها «ف.م.الياس»، لتعرضها إلى لكمتين قويتين أفقدتها وعيها، خلال مشاجرة بالمنزل مع أفراد العائلة.

حيث قالت الشاكية إن ابنها مدمن على تعاطي الغاز، وهو ما كان تحت تأثيره بيوم الوقائع، محاولا سلبها مبلغا ماليا تحت طائلة العنف والتهديد.

المتهم وبعد اقتياده إلى التحقيق بمركز الشرطة، أمر وكيل الجمهورية المختص إقليميا بإيداعه رهن الحبس المؤقت بتهمة التعدي على الأصول، وهي التهمة التي لم ينكرها المتهم الموقوف خلال جلسة محاكمته بمجلس قضاء العاصمة، أمس الإثنين.

حيث كشف لهيئة المحكمة أنه يعاني من مرض الإدمان وتعاطيه الغاز هو من جعله يتخبط في مشاكل مع عائلته، ملتمسا العفو من المحكمة.

أما والدته فلم تطق منظر ابنها وهو مسجون، مما جعلها تحاول إقناع المحكمة بأن المتهم مريض وسبق وأن تابع العلاج بمستشفى فرانس فانون بالبليدة لأشهر، ملتمسة إطلاق سراحه.

مما جعل وكيل الجمهورية يستفسر منها إن كان المتهم الماثل أمامه لا يعاود الاعتداء عليها أو على أشقائه بسبب تعاطيه الغاز؟ ملتمسا في نفس الوقت تشديد العقوبة في حق المتهم.

أما المحكمة فقررت إدراج الملف للمداولة القانونية للنطق بالحكم الأسبوع المقبل.

الجدير بالذكر أن المتهم مسبوق أكثر من مرة في قضايا تعاطي المخدرات والسرقة، وآخرها تعديه على والدته، حيث أدانته المحكمة الابتدائية بـ3 سنوات حبسا نافذا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة