مدير المخبر الوطني للأنفلوانزا يؤكد عدم فوات الأوان لإجراء اللقاح

أكد مدير المخبر الوطني للأنفلونزا بمعهد باستور الجزائر الدكتور فوزي درار أنه لم يفت الأوان بعد لإجراء اللقاح للوقاية من الأنفلونزا الموسمية، موضحا أنه لم يفت الأوان بالنسبة للأشخاص الذين لم يقوموا بعملية التلقيح ضد الانفلونزا و انه بإمكانهم القيام بذلك خلال شهر جانفي القادم.

  • وحسب الدكتور درار فان “التلقيح خلال شهر جانفي ستكون له فعالية أكبر للأشخاص العاديين وكذا المصابين ببعض الأمراض المزمنة  كالقلب وداء السكري والربو مؤكدا بأن  انتشار الإصابة بالأنفلونزا بالجزائر تبلغ ذروتها خلال شهري فيفري ومارس من كل سنة. وأفاد ذات المصدر أن التلقيح ضد الأنفلونزا سيتم من أجل تحقيق هدفين رئيسيين  الأول جماهيري حيث أنه يتوجه موجه إلى كل شرائحالمجتمع وآخر شخصي موجه  إلى فئات معينة يمكن أن يستمر إلى غاية شهر أفريل ومن بين هذه الفئات أفاد  مدير المخبر الوطنيللأنفلونزا أنه موجه إلى الأشخاص المصابين ببعض الأمراض المزمنة كونها الأكثر عرضة للتعقيدات التي يتسبب فيها المرضمضيفا  أنه “تم حتى الآن استعمال مليون و100 ألف جرعة من بين المليون و200 ألف جرعة التي تم استيرادها هذه السنة” مؤكدا بانمعهد باستور ينوى خلال السنوات القادمة إنتاج لقاح الأنفلونزا في الجزائر.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة