إعــــلانات

مدير مركز الدفاع السيبراني.. الجزائر أصبحت هدفا لهجمات سيبرانية تديرها منظمات ودول

مدير مركز الدفاع السيبراني.. الجزائر أصبحت هدفا لهجمات سيبرانية تديرها منظمات ودول

قال مدير مركز الدفاع السيبراني ومراقبة أمن الأنظمة، المقدم نابتي مكرم، إن الجيش  قام بإعداد إستراتيجية عامة للدفاع السيبراني. وترتكز على سبعة مجالات حددت من خلالها الأهداف التي يتعين تحقيقها والتي تشرف علي تنفيذها مصلحة الدفاع السيبراني وأمن الأنظمة.

وأضاف المقدم مكرم، في حوار مع مجلة الجيش، أن هذه الإستراتيجية، ساهمت فيها جميع الهيئات المتخصصة للجيش الوطني الشعبي. مضيفا “ومكّنت مصالحنا من تطوير واكتساب خبرة مثبتة تمكنها من تنفيذ مهامها بالكفاءة  والنجاعة  المطلبين”.

وأشار المقدم نابتي مكرم، إلى أن مع زيادة الجهود المبذولة لرقمنة خدمات مصالح الدولة أصبحت الجزائر هدفا لحملات وهجمات سيبرانية. ويدير هذه الحملات –يضيف المتحدث- مجرمون ومنظمات وحتى دول.

ولمواجهة هذه الحملات الهجومية –يوضح مدير مركز الدفاع السيبراني-، شرعت الجزائر جانفي 2020 في إنشاء المنظومة الوطنية لأمن الأنظمة  المعلوماتية. والتي تشكل أداة الدولة لإعداد الإستراتيجية الوطنية في هذا المجال وتنفيذها.