مراقبي الانتخابات… يخرجون من الغرقة

 

تم تحديد أجر أعضاء اللجنة السياسية الوطنية لمراقبة الانتخابات الرئاسية وممثلي المترشحين والأحزاب السياسية المجهرية، بـ30 ألف دج يومي، بما يعني أنهم سيتقاضون أجرا يفوق 117 مليون سنتيمن للواحد، وذلك ناهيك عن المسؤولين، وتتكفل خزينة الدولة بدفع ما يفوق الثلاثة ملايير سنتيم لأعضاء اللجنة، وهو الأمر الذي سيخرج الأعضاء من الغرقة!

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة