مربية أطفال مهددة بسنة حبسا نافذا بتهمة إهانة طبيبة بمستشفى مصطفى باشا

مربية أطفال مهددة بسنة حبسا نافذا بتهمة إهانة طبيبة بمستشفى مصطفى باشا

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة الجنح عقوبة عام حبس نافذ لمربية اطفال في العقد الرابع من العمر.

المعنية تم متابعتها بتهمة إهانة طبيبة بمصلحة الجراحة لطب الاطفال بمستشفى مصطفى باشا اثناء تأدية مهامها .
تفاصيل القضية حسب مادار في جلسة المحاكمة تعود قائعها بعد ان تلقت مصالح الامن الحضري الرابع بسيدي أمحمد شكوى مفادها تعرض طبيبة بمصلحة الجراحة بطب الاطفال بمستشفى مصطفى باشا إلى الإعتداء من قبل المتهمة.

وحسب ماجاء في الشكوى فإن المتهمة المتهمة الدخول الى قسم الجراحة من اجل رؤية ابن شقيقها في الوقت التي كانت تجرى له عملية جراحية.

و بعد منع الطبيبة لها من الدخول الى المصلحة كون أن الوقت ليس مناسبا للزيارة قامت المتهمة بسب الطبيبة وشتمها و محاولة الاعتداء عليها

و بعد مثول المتهمة أمام قاضي الجلسة وجهت لها جنحة إهانة احد مهني الصحة اثناء تادية مهامه قصد المساس بشرفه و اعتباره و الاحترام الواجب له وفقا للمادة 246 من قانون الاجراءات الجزائية.

هذا و قد انكرت المتهمة التهم الموجهة اليها جملة و تفصيلا و صرحت انه تم اتهامها باقوال أمراة اخرى .
و بعد وان التمس وكيل الجمهورية العقوبة السالفة الذكر حدد القاضي تاريخ النطق بالحكم في هذه القضية الى الاسبوع المقبل .


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1000126

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة