مرض «الميلديو» يتلف «الغلة» ويتسبب في خسائر بالملايير للفلاحين

مرض «الميلديو» يتلف «الغلة» ويتسبب في خسائر بالملايير للفلاحين

تعرضت الأشجار المثمرة بمختلف ولايات الشرق والوسط وكذا الغرب، إلى عدة أمراض بسبب الأحوال الجوية التي لم تكن مستقرة طيلة فصل الربيع، الأمر الذي أدى إلى تلف ثمار عدة محاصيل، على غرار العنب بالدرجة الأولى، وكذا البطيخ والبطاطا والطماطم ومختلف الفواكه والخضر الموسمية، رغم سعي الفلاحين لإنقاذ ما يمكن إنقاذه بالأدوية وغيرها.

وقد تكبّد الفلاحون خسائر فادحة جراء هذه الأمراض التي أصابت محاصيلهم وأشجارهم المثمرة، حيث لحقت أضرار معتبرة بحقول الفلاحين في ولاية غليزان، وذلك بسبب الجو الرطب الذي ميّز تراب الولاية، مما شجّع على ظهور الفطريات والبيكتيريا والذباب الأبيض ومرض «الميلديو»، مما أدى إلى تساقط أوراق الأشجار المثمرة بحقول المشمش والخوخ والتفاح، وظهور بقع متعددة على الثمار.
وأرغم ذلك الفلاحين على التخلص من منتجاتهم بأقل الأسعار، وهم ليسوا بأحسن حال من أصحاب فاكهة «البطيخ الأصفر» الذين تعرضت منتجاتهم أيضا إلى التعفن بسبب كثرة المياه، حيث أصاب الثمار التي نجت من التعفن مرض «الميلديو»، الذي يأتي على الجزء الأخضر من النبتة، وهو الوضع الذي أدى إلى استنفار مصالح مفتشية الصحة النباتية لتدارك الوضع.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة