مرض النجوم بين الحقيقة و الإشاعة

مرض النجوم بين الحقيقة و الإشاعة

أصبحت ظاهرة مرض الفنانين و تغطية الحالة الصحية لهم موضة إعلامية عربية، خاصة الترويج لبعض الشائعات حول مرض النجوم،

وهناك حتى من يحترف هذه المهنة الإعلامية الجديدة، لذلك تجد الجمهور لا يكترث كثيرا لهذه الأخبار ما دام يقرأ عنها اليوم و يقرأ التكذيب في الغد. و مع حلول السنة الجديدة 2008، كثر الحديث عن تدهور الحالة الصحية لبعض الفنانين، و دخولهم أكبر المستشفيات بحثا عن العلاج.

طلعت زكريا…دخل عليه العام الجديد بقاعة الإنعاش.
كان الفنان المصري “زكريا طلعت” أول من دشن السنة الجديدة بدخوله المستشفى و لم يغادره حتى بداية السنة الجديدة، على إثر تعرضه فجأة لرعشة شديدة في كل أعضاء جسمه أفقدته  توازنه، وأكدت الفحوصات والتحاليل انه يعاني من التهاب في غشاء المخ والرئتين.
وكان زكريا مشغولا قبل مرضه بفيلم “طباخ الرئيس” وراجت إشاعات عن وفاته، خاصة تلك التي أعلنت عنها الفنانة “هند عاكف” على المباشر و التي أحدثت هالة إعلامية كبيرة.

..جورج وسوف، سلطان مريض  
نقلت بعض المصادر الإعلامية مؤخرا نبأ دخول الفنان جورج وسوف المستشفى إثر تعرضه لوعكة صحية، و نقل سلطان الطرب العربي إلى ” مستشفى الجامعة الأمريكية ” في بيروت حيث خضع لفحوصات طبية معمقة، و نظرا لعدم وضوح المشكل لجأ الأطباء للقيام بفحوصات شاملة، شملت صور إشعاعية و تحاليل دم ، كما خضع لصور سكانير و فحصا مدققا للكبد و الأمعاء.
ومكث الفنان اللبناني مدة ستة أيام بالمستشفي ليخرج ويلازم البيت مع الرقابة الطبية المكثفة. و زار جورج بيته عدد كبير من المطربين اللبنانيين و العرب المقيمين بلبنان للاطمئنان على صحة السلطان.
و كانت صحة وسوف في الآونة الأخيرة محط اهتمام وسائل الإعلام العربية حيث روجت لإشاعات إصابته بورم خبيث و قيامه بفحوصات طبية بالولايات المتحدة على نفقة الأمير وليد بن طلال.  

…ومرض “وديع الصافي” يحدث أزمة سياسية
و انضم فنان الشعب “وديع الصافي” إلى فريق الفنانين الداخلين للمستشفى، بسبب تعرضه لوعكة صحية استوجب نقله إلى مستشفى “الشامي” بدمشق برعاية شخصية من الرئيس السوري.
و تسبب هذا الاهتمام السوري بصحة السيد “وديع الصافي” و التكفل بنفقات العلاج من طرف الدكتور بشار الأسد في أزمة كبيرة بين سوريا و لبنان، و تدخل فؤاد السنيورة ليناشد عائلة الفنان العودة الى لبنان و إكمال العلاج بالمستشفيات اللبنانية، و لكن عائلة الصافي رفضت العرض.

صحة الصبوحة في مد و جزر
..كعادتها الحالة الصحية للفنانة صباح موضوع يسيل الكثير من الحبر، و عاد هذا الموضوع للواجهة بعدما نشرت بعض الصحف خبر تدهور حاد في صحة الصبوحة. وبحسب هذا الخبر، فإن صباح أصيبت بنزلة برد حادة أدت إلى إصابتها بالتهاب رئوي حاد، مما دفع الأطباء إلى تحويلها على جناح الاستعجال إلى أحد مستشفيات بيروت.
و أكدت ذات التقارير أن صباح أرهقت نفسها كثيراً باحياء الحفلات رغم اقترابها من سن التسعين. و حملت الفنانة رولا  المسؤولية في تدهور صحة الشحرورة صباح، لأنها “استغلتها” في أغانيها الأخيرة للاستفادة من شعبيتها الكبيرة.

الإنفلونزا تحرم محمد عبده من ليالي دبي
عان فنان  العرب محمد عبده من وعكة صحية حادة في بداية السنة تسببت في إلغاء حفل كبير كان المبرمج ضمن فعالية ليالي دبي وجاء في تصريح من إدارة المهرجان أن الإنفلونزة  ألمت بالفنان أبو نورة ، تسببت في إلغاء الحفل الغنائي المخصص له.
و ليست المرة الأولى أين يتدخل العارض الصحي المفاجئ لفنان العرب محمد عبده، حيث سبق و أن أجلت أو ألغيت العديد من الحفلات لهذا السبب. كما حرم مهرجان ليالي دبي الغنائية من ليلته الأخيرة.

تاج حيدر..قتلتها الإشاعة
تناقلت بعض  المواقع الإلكترونية  أن الفنانة السورية الشابة “تاج حيدر” وهي شخصية “جميلة” بنت أبو عصام في مسلسل باب الحارة، توفيت نتيجة حادث طرق تعرضت له مع عائلتها، ولكن سرعان ما كذبت الصحافة السورية هذا النبأ بمحاورة الممثلة “تاج” وهي طالبة اقتصاد سنة رابعة في جامعة دمشق.

فلة عبابسة تقطع فترة النقاهة ..و تغني للمرأة في عيدها العالمي.
سبق وأن أعلنا في وقت سابق، أن سلطانة الطرب فلة عبابسة أجرت عملية جراحية على مستوى العنق في إحدى العيادات المتخصصة في جراحات العنق والعمود الفقري في برلين.
و قد لامت مطربة السلاطين و الأمراء على “روتانا” عدم الاتصال بها للاطمئنان على صحتها و وصفتها بـ”موتانا”.
وتتواجد حاليا فلة بالجزائر بعدما قطعت فترة النقاهة للتحضير لحفل الثامن من مارس الذي سوف تحييه بالقاعة البيضاوية، بمناسبة عيد المرأة و مرور عقدين على مشوارها الفني.

…و فضيل يغادر المصحة النفسية
كما نقلت بعض الصحف الفرنسية خبر دخوله مصحة نفسية بعد محاولته الانتحار، و قال فضيل لصحيفة le Parisien  “لقد دخلت مصحة نفسية و مكثت فيها لعدة أيام بعدما حاولت وضع حد لحياتي”.
و تعد هذه المرة الأولى التي يحاول فيها مطرب جزائري الانتحار، ووضح فضيل للصحافة الفرنسية أنه يعاني من مشاكل عائلية خاصة بعد انفصاله عن زوجته و تجاهل صديقه الرئيس له بعد فوزه بالانتخابات، قال أن عائلته حطمت حياته، لذلك قرر و ضع حد لها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة