مركب فرحاني سيوجه لشباب باب الواد وليس للمولودية

مركب فرحاني سيوجه لشباب باب الواد وليس للمولودية

تقارب أشغال انجاز مركب فرحاني بباب الوادي عن الانتهاء، حيث تستعد مديرية الشباب والرياضة لولاية الجزائر لإستلامه قريبا

 

بعد طول انتظار بسبب تعثر الأشغال وتأخرها لأسباب إدارية وأخرى مالية، وسيكون هذا المركب الجدبد متنفسا حقيقيا لشباب باب الوادي بانظر للإمكانيات الكبيرة التي يوفرها لهم من أجل ممارسة رياضتهم المفضلة كرة القدم وحتى الرياضات الجماعية وهذا بفضل ملعب المركب بسعة ثلاثة ألاف متفرج والذي يتميز بأرضية من العشب الإصطناعي من الجيل الرابع بطول 105 متر وعرض 68 متر والذي دعم بأرضية ملحقة بطول 70 متر وعرض 45 متر، كما يضم المركب قاعة متعددة الرياضات وكل هذه المرافق ستسخر للرياضة الجوارية وليس لرياضة النخبة حسبما أكد مصدر عليم لـ”النهار” والذي أوضح بأن المركب ليس موجها لفريق مولودية الجزائر كما تصور البعض.

ملعب براقي في طور الإنجاز وملعب الدويرة قريبا

وقصد تخفيف الضغط الكبير على الملاعب الصغيرة الموجودة في العاصمة والرقي برياضة كرة القدم بعاصمة البلاد والتي تعاني عجزا كبيرا في الهياكل الرياضية، انطلقت قبل ثلاثة أشهر من الآن أشغال المركب الرياضي ببراقي والذي يضم ملعبا كبيرا بسعة 40 ألف متفرج تتكفل شركة صينية بإنجازه على أن يتم تسليمه بعد 29 شهرا من الآن أي حوالي شهر سبتمبر 2011 وسيكون موجها لمختلف الأندية العاصمية وفي مقدمتها نادي إتحاد الحراش والذي ضاق أنصاره ذرعا بملعب المحمدية الذي لا يسع سوى النزر اليسير منهم، كما تم أخيرا الإفراج عن مشروع بناء ملعب بنفس مواصفات ملعب براقي وبنفس سعته سيتم بنائه على مستوى منطقة الدويرة وستنطلق به الأشغال قريبا تحت اشراف شركة صينية.

9 نوادي عاصمية ستستلم قطع أراضي الوزير ڤيدوم

وستفرج “الديجياس” قريبا عن مشروع قطع الأراضي الموجهة لنوادي العاصمية قصد بناء مقرات ومراكز تدريب لها وهو مشروع الوزير السابق يحي ڤيدوم الذي لم يرى النور حتى هذه الأيام  وعلى هذا الأساس ستوزع تسع قطع أراضي بمساحة هكتار واحد لتسع نوادي عاصمية على غرار فريق مولودية الجزائر الذي سيستفيد من قطعة أرض بزرالدة، شباب بلوزداد ونصر حسين داي في برج البحري وإتحاد العاصمة في عين البنيان، وتقول مصادرنا بأن مديرية الشباب والرياضة ستكتفي بتحييد القطعة وتهيئتها على أن تتكفل الأندية بأشغال البناء وهذا بجلب ممولين يشرفون على هذا المشروع وهي الخطوة التي يستبعد أن تقوم بها أغلب الأندية والتي تفضل رمي الأموال على لاعبي فئة الأكابر عوض الإستثمار في الهياكل القاعدية.                                                                                          


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة