مروّج كتب وأقراص محرّضة على الأعمال الإرهابية أمام محكمة أم البواقي

 من المرتقب أن تفصل محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء أم البواقي، اليوم، في قضية تتعلق بالإشادة بالأعمال الإرهابية والترويج لها، من خلال نشر مطبوعات وكتب وتسجيلات تورّط فيها المتهم (ط . س) في العقد الثالث من عمره ومن سكان بلدية بوحمامة بولاية خنشلة، والذي تم القبض عليه بمعية أشخاص وإرهابيين آخرين وبحوزتهم كتب وأقراص مضغوطة ومناشير تحريضية، حيث حملت الأقراص المضغوطة كيفية التدريبات التي تقوم بها الجماعة الإرهابية بضواحي بوحمامة بولاية خنشلة للانضمام إلى مجموعات أخرى تقوم لغرضالجهاد، سواء داخل الوطن أو بالعراق. وكان المتهم الرئيسي الذي سبق وأن حوكم في الدورة الجنائية السابقة رفقة المدعو (ح. ن. د) وبُرّئ من نفس التهمة لأنه كان مرافقا له فقط أثناء إلقاء القبض عليه. في حين أدين المتهم (ط.س) بـ 5 سنوات حبسا، بتهمة الانتماء إلى جماعة إرهابية، لكنه نفىحينهاعلاقة المحجوزات بالإرهاب وأن تلك الكتب تباع في الأسواق، ناكرا في سياق تصريحات أمام هيئة المحكمة انتماءه إلى جماعة إرهابية. وينتظر أن تعرف قضية المتهم الموقوف تفاصيل جديدة في قضية أخرى لها علاقة بالأعمال الإرهابية بالجزائر العاصمة. بوجمعة.ع


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة