مسؤولون يدعو الى ضرورة تطبيق تعليمات مصالح البيطرية للوقاية من الحمى القلاعية

دعا رئيس اللجنة الوطنية ما بين مهنيي الحليب  بن شكور محمود  بوهران المربين والموالين و الناقلين للأبقار و الأعلاف على مستوى الوطن إلى تطبيق الصارم لتعليمات مصالح البيطرية للوقاية من الحمى القلاعية. وأكد السيد بن شكور الذي نشط ندوة صحفية بمعية الأمين العام لغرفة الفلاحة لولاية وهران بمقر الغرفة ببلدية مسرغين “أنه يتعين على أهل المهنة و كافة المتدخلين تطبيق توصيات البياطرة بصرامة للحد من انتشار العدوى إلى باقي الولايات التي لم تسجل حالات الإصابة بهذا الداء”. وبعد أن تعرض إلى الإجراءات الوقائية  منها عدم نقل القطعان بدون رخصة طبية رسمية وغلق الأسواق الماشية ونثر الجير عند مداخل فضاءات تربية مواشي  أوضح ذات المسؤول أن هذا المرض “سريع الانتشار و يشكل خطرا على قطيع البقر مما يتعين أخذ  التدابير الوقائية لمنعه من الانتشار إلى الأنغام لحماية الاقتصاد الوطني”. كما دعا السيد بن شكور اللجان المهنية للحليب إلى تكثيف اللقاءات التحسيسية لتوعية المربين و الموالين و الناقلين لقطعان و جميع المتدخلين للعمل لمنع انتشار هذا النوع من المرض الذي يصيب الأبقار والأغنام والماعز و حتى النوق. وبخصوص عملية التلقيح أوضح ذات المسئول أنه فور وصول جرعات تلقيح ضد الحمى القلاعية سيتم مباشرة العملية و ستكون الأولوية للولايات التي سجلت فيها حالات الإصابة بالعدوى. وفي هذا السياق أعلن الأمين العام لغرفة الفلاحة لولاية وهران  زدام الهواري  أن مصالح الفلاحة بالولاية طلبت 12 ألف جرعة لتلقيح قطعانها  مشيرا  إلى أن ولاية وهران التي تتوفر حاليا على 12.330 رأس من الأبقار منها  7 آلاف بقر حلوب “لم يسجل بها لحد الآن أية حالة إصابة بالحمى القلاعية”. ومنذ ظهور الحالات الأولى بشرق الوطن كثفت مصالح البيطرية بوهران من مراقبتها  التي مست 330 رأسا من الأبقار و900 رأس من الغنم و الماعز تحت إشراف 33 بيطريا و كذا تنظيم عدة عمليات تحسيسية و الاطلاع على مدى تطبيق التدابير الوقائية يضيف السيد زدام. 


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=181835

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة