مسؤول الهيئة التنفيذية بالمسيلة يتهم منتخبي الخبانة بعرقلة إنجاز المشاريع

  • إستغل مسؤول الهيئة التنفيذية لولاية المسيلة ، فرصة لقائه أول أمس ، بمنتخبي بلدية الخبانة ، ليتهمهم صراحة بالتسبب في عرقلة إنجاز وتعطيل جميع المشاريع التي إستفادت بها البلدية في وقت سابق ، قائلا بأن تواجد 6 منتخبين يمثلون خمس تشكيلات سياسية في المجلس لم يكن في صالحه ، وأن سكانها يستحقون مجلس بلدي أفضل من المجلس الحالي ، الذي إستغل ولاءاته للعروش على حساب المواطنين ، مطالبا بمن أسماهم بالمشوشين بترك المنتخبين يعملون في صمت ، وحسب والي الولاية ، فإن أعضاء المجلس وعوض إخراجهم البلدية والقرى التابعة لها ، من دائرة التخلف والتأخر في إنجاز المشاريع ، التي تدعمت بها ووصلت إلى أزيد من 87 مليار سنتيم ، ولم يسبق للبلدية وأن إستفادت من المبلغ المذكور ، راحوا يدخلون في حرب الو لاءات للعروش غير مبالين ومراعين تماما لإنشغالات ومطالب المواطنين الذين إنتخبوا عليهم ، مضيفا ، على أنه لم يشأ التدخل ، على إعتبار أن الأمر يتعلق بمنتخبين وليس أعوان الإدارة ، داعيا هؤلاء المنتخبين إلى ضرورة وضع خلافاتهم وصراعاتهم الداخلية جانبا ، من أجل إنجاز المشاريع المعطلة للبلدية وحل المشاكل التي يعاني منها مواطنوها ، و مهدد بإتخاذ الإجراءات القانونية في حقهم ، في حالة رفضهم وتعنتهم .من جهة أخرى ، إعتبر المسؤول الأول بالولاية ، جميع المطالب و الإقتراحات التي تقدم به مواطنو البلدية ، والتي تخص عدد من المجالات ، بالعادية واعداهم بإيجاد حلول مناسبة لها ، خاصة بعد أن طلب من المسؤولين المحليين بإيجاد حل للمحيط العمراني ، و توزيع المحلات المهنية على مستحقيها وفي أقرب وقت

  •  

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة