مسؤول بوزارة الفلاحة رفض رشوة من “البوشي” بـ4 ملايير مقابل السماح له باستيراد 4 آلاف طن من اللحم

مسؤول بوزارة الفلاحة رفض رشوة من “البوشي” بـ4 ملايير مقابل السماح له باستيراد 4 آلاف طن من اللحم

كشفت التحقيقات التي باشرتها مصالح العدالة في  الملف الثالث للمتهم كمال شيخي  المدعو البوشي في قضية الإمتيازات عن حجم الفساد و الممارسات غير القانونية التي كان يقوم بها المدعو كمال شيخي من أجل الحصول على امتيازات ومنافع.

وحسب المعلومات التي تحصلت عليها “النهار اونلاين” فإن تحقيقات العدالة قد ركزت حول الرشاوى التي كان يمنحها كمال شيخي للمسؤولين من أجل الحصول على امتيازات وتسهيلات في إطار نشاطه في استيراد اللحوم.

وأضافت ذات المراجع أن كمال شيخي عرض رشوة بقيمة 4 ملايير سنتيم أو منح شقتين بثلاثة غرف بحي العاشور بأعالي الجزائر العاصمة على الأمين العام بوزارة الفلاحة المدعو “ش.كمال” وهو نفس المسؤول الذي  شغل سابقا  منصب الرئيس المدير العام  رئيس مدير عام  لمجمع شركات مساهمات الدولة  للانتاج الحيواني التابع للوزارة الأولى.

وجاء عرض البوشي على هذا المسؤول من أجل مساعدته على إستيراد 4 ألاف طن من اللحوم من البرازيل والهند.

وكان ذات المسؤول قد أقر بمعرفته  بكمال شيخي المدعو البوشي أين قال أنه تعرف عليه خلال اجتماع بوزارة الفلاحة سنة 2012 أو 2013، أين عرفه عليه وزير الفلاحة الأسبق “رشيد ب”

وقالت مصادر “النهار اونلاين” أن المسؤول الذي تم السماع له كشاهد قد نفى أي تدخل لصالح كمال شيخي على مستوى وزارة الفلاحة كما نفى أن يكون قد  تحصل على مزايا أو عقار أو سيارة من عند المتهم الرئيسي في محاولة إغراق الجزائر بـ7 قناطير من اللحوم.

وأضافت ذات المصادر أن العرض الذي قدمه البوشي لهذا المسؤول  كان عبر رسالة نصية عبر الهاتف وهي الأدلة التي تم استرجاعها من رقم هاتف كمال شيخي.

وكان المسؤول السابق بوزارة الفلاحة حسب مصادر النهار اونلاين قد نفى أن يكون قد اطلع على رسائل كمال شيخي أو رد عليها  سواء بالسلب أو الإيجاب، كما قال أنه رفض التدخل لصالح كمال شيخي من اجل الحصول على رخص الإستيراد كونها ليست من صلاحياته ولايمكنه التدخل فيها.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=779235

التعليقات (1)

  • Hamadi Said

    Bonne continuation

أخبار الجزائر

حديث الشبكة