مساندة مطلقة للمرشح الحر بوتفليقة وسرار أكثر المناصرين تشددا

مساندة مطلقة للمرشح الحر بوتفليقة وسرار أكثر المناصرين تشددا

كان رؤساء

فرق منطقة الهضاب الكبرى الثلاث، وفاق سطيف،مولودية العلمة وأهلي البرج، أول من سارع إلى أداء الواجب الانتخابي البارحة استجابة للواجب الوطني، والأكثر من ذلك الدور الفعال الذي قامت به هذه الجمعيات الرياضية في تنشيط وتحسيس مناصريها، ليس للمشاركة في موعد أمس فحسب، بل والترويج لتدعيم مشروع المرشح الحر عبد العزيز بوتفليقة، وقد كانت مظاهر الحملة الانتخابية حاضرة خلال المواجهات حتى قبل انطلاق الموعد الرسمي للحملة، من خلال الشعارات التي تدعم مرشح على حساب آخر، وحضور صور المرشح الحر بوتفليقة في ملاعب سطيف، مسعود زوغار و20 أوت بالبرج ، وتبقي زيارة وزير الرياضة الهاشمي جيار لمدينتي البرج والعلمة، أين جسد العلاقة الوطيدة بين الدولة وهذه الجمعيات الرياضية التي غدت مصدرا توعويا للجماهير وراء مشاريع السلطة.

جوبيلي لوصيف كان عرسا انتخابيا لصالح بوتفليقة

جسد الحفل التكريمي للاعب السابق لوصيف أياما قليلة قبل إسدال الستار عن الحملة الانتخابية، وقوف إدارة البرج مع المترشح الحر بوتفليقة من خلال الشعارات وصور المترشح الحر التي تم تعليقها حول أرضية الميدان، حيث كانت إدارة البرج حاضرة بقوة وعلى رأسها رئيس الفريق بودة الذي جلس جنبا إلى جنب مع وزير الرياضة جيار، في عرس انتخابي صريح لصالح المرشح الحر بوتفليقة.

بودة ورئيس الفئات الشبانية السعيد مهني، تمنيا وتوقعا فوز بوتفيلقة بالمرتبة الأولى

وكان رئيس الأهلي قد حرص على الإدلاء بصوته البارحة رغم انشغالاته خارج الوطن، وتنقله ساعات قبل موعد أمس إلى فرنسا، حيث قام بإنجاز وثيقة وكالة باسم رئيس الفئات الشبانية للأهلي، السعيد مهني، الذي سارع بمعية كامل أعضاء المكتب المسير للفريق صبيحة البارحة في حدود التاسعة صباحا تجاه مدرسة “بن ذياب عبد الرشيد” بحي بن حداد، ليؤدي رئيس الأهلي واجبه الانتخابي.

وكان رئيس الأهلي الذي يبلغ من العمر أكثر من 70 سنة، ومن جيل الرئيس بوتفليقة، من أكثر المدافعين عن مشروع العهدة الثالثة، وكان قد صرح لنا قبل سفريته إلى فرنسا، أنه يتمنى أن ينتزع بوتفليقة المرتبة الأولى في انتخابات البارحة.

مدرسة “كتفي إسماعيل” تتذكر سرار منذ 99

سارع رئيس وفاق سطيف إلى أداء واجبه الانتخابي في صبيحة مبكرة، حيث كان على الساعة التاسعة إلا الربع بمدرسة “كتفي إسماعيل” بحي بومرشي لأداء الواجب الذي لم يغب عنه منذ سنة 99، في أول عهدة للمرشح الحر بوتفليقة وكان من أوائل المناصرين له، حيث تبقى أقسام هذه المدرسة تتذكر قدوم رئيس الوفاق في كل موعد انتخابي.

سرار: “بوتفليقة ربحنا عليه ونحن نسانده منذ 99”

ولم يخف الرئيس سرار أمنيته في رؤية المرشح الحر للعهدة الثالثة على التوالي رئيسا للجزائر، خاصة أنه كان من ضمن المدعوين لحضور خطابه الذي ألقاه المرشح الحر بالقاعة البيضاوية عن ترشحه للعهدة الثالثة. الرئيس سرار لخص مساندته غير مشروطة لبوتفليقة بقوله:”بوتفليقة ربحنا عليه، ومنذ عهدته الأولى دخل وفاق سطيف عهد الاحتراف، وقد ظللنا نسانده منذ سنة 99 .”، مؤكدا أن العهدة القادمة ستدخل الجزائر عصرا جديدا ومن جميع الجوانب.

بلحوت لم يحصل على بطاقة الإنتخاب، ويؤكد على انتخاب عائلته في بروكسل

كشف لنا مدرب مولودية العلمة، رشيد بلحوت، أنه لم يتمكن هذه المرة من المشاركة في انتخابات البارحة على غير العادة، موضحا أنه لم يفهم سبب عدم وصول بطاقة الإنتخاب إلى مقر سكناه بالعاصمة البلجيكية بروكسل حيث انتقل بداية الأسبوع الحالي إلى هناك من أجل جلبها، لكن مراسلة القنصلية الجزائرية يبدو أنها لم تصل، ليرفض المدرب العلمي الكشف عن المرشح الذي زكاه، معتبرا أن هذ أمرا شخصيا نابع من الديموقراطية الحقيقية، ليكشف لنا أن كامل أعضاء عائلته قاموا بالواجب الإنتخابي .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة