مستشار درودكال يخلف الأمير لمريقلة على رأس المقاطعة السادسة في جيجل

مستشار درودكال يخلف الأمير لمريقلة على رأس المقاطعة السادسة في جيجل

كشفت مصادر مؤكدة لـ”النهار” عن تلقي مصالح الأمن معلومات

من جهات محلية تفيد بتواجد أحد المستشارين السابقين للأمير الوطني لما يعرف بتنظيم الجماعة السلفية للدعوة والقتال ويتعلق الأمر بمسؤول المالية والتمويل المدعو “د. أ” المكنى “عبد الإله” بمسقط رأسه في إحدى مناطق بلدية العنصر شرق عاصمة الولاية جيجل ، ضمن صفوف المجموعة الإرهابية التي لا تزال عناصرها تمارس نشاطها الدموي المسلح بأعالي دوار أولاد بوفاهة وأولاد عواط بذات البلدية ، تحت لواء سرية التوحيد . وحسب ذات المصادر فإن سبب تنقل هذا الإرهابي الخطير الذي التحق بصفوف الجماعات الإرهابية المسلحة بداية التسعينات ، يعود إلى التخطيط لقيام السالف الذكر بزيارة عائلية  سرية يبقى الهدف منها مجهولا ، غير أن بعض المصادر رجحت أن يكون السبب الرئيسي من تنقل الإرهابي عبد الإله إلى جبال الجهة الشرقية لجيجل ، يتعلق بخلافته للمقاطعة السادسة في التنظيم ، بدلا من  الإرهابي المدعو عيسى محمد المكنى لمريقلة المنحدر من إحدى مناطق ولاية المدية ، وذلك بعدما أثبت فشله أمام الإستراتيجية الأمنية المحكمة لقوات الأمن المشتركة المندرجة في إطار مكافحة العناصر الإرهابية والقضاء عليها ناهيك عن الصراعات الداخلية بين بقايا هذه الأخيرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة