مستشار محمود عباس: حديث الرئيس عن حل السلطة أٌخرِج عن سياقه

مستشار محمود عباس: حديث الرئيس عن حل السلطة أٌخرِج عن سياقه

  نفى نمر حماد المستشار الإعلامي للرئيس الفلسطيني محمود عباس في تصريحات خاصة أن يكون محمود عباس عازما على حل السلطة الفلسطينية.وجاء نفي حماد لتصريحات الرئيس بمثابة خطوة للتقليل من خطورة تصريحاته الأخيرة التي جاءت خلال مقابلة مع تلفزيون فلسطين، وقال فيها “إنه لا يمكنه قبول ان يبقى رئيسا لسلطة غير موجودة في حال استمر الاحتلال الاسرائيلي للضفة الغربية”. وأضاف عباس في البرنامج التلفزيوني “انه اذا لم توقف اسرائيل بناء المستوطنات واذا تداعى دعم الولايات المتحدة للمفاوضات فسيسعى لانهاء الحكم الذاتي الفلسطيني في الاراضي المحتلة. وأضاف حماد “أن حديث الرئيس أٌخرِج عن سياقه، وأن القيادة الفلسطينية ملتزمة بالاجماع الدولي ولا زالت تنتظر رد واشنطن حول نتائج جهود وقف الاستيطان”. مع ذلك أكد حماد أن “كرامة محمود عباس لا تسمح له بالاستمرار في رئاسة سلطة ضعيفة بهذا الشكل، فحتى يخرج من رام الله فإنه يحتاج لتصريح”. وفي سياق مماثل دعا مستشار سابق لياسر عرفات والعضو المجلس الوطني الفلسطيني محمد أبو طير محمود عباس لإصلاح السلطة قبل التهديد بحلها”. وأضاف “لا بد من عملية إصلاح جذرية لإصلاح السلطة الفلسطينية بدل التهديد بحلها”. وأشار أبو طير في في تصريحاته “لقد نصحت الرئيس بأن يدرك التوقيت المناسب الذي يلعب دورا هاما في إستراتيجية جذب الرأي العام للضغط على دولة الاحتلال .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة