مستشفى يتسبب في مآسي عائلتين

 

تسبب الإهمال والفوضى الذين يعيشها مستشفى محمد لمين دباغين بباب الوادي “مايو” سابقا في مأساة عائلتين إحداها من العاصمة وأخرى من الوادي حيث غيرت جثتي فقيدي  العائلتين وهو ما آدا بعائلة الوادي دفن جثة السيد  نورين حسين من الكاليتوس بالعاصمة ثم يعاد نبش قبره واستخراج الجثة مرة ثانية لتنقل إلى العاصمة بعد اكتشاف الفضيحة، فإلى متى يتواصل سوء تسيير هذه المؤسسة الاستشفائية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة