مستـــورد خـــزف تهــــرّب مـــن دفـــع 3 ملايين دينـــار ضرائـــب بتيبــــازة

مستـــورد خـــزف تهــــرّب مـــن دفـــع 3 ملايين دينـــار ضرائـــب بتيبــــازة

بناء على شكوى مديرية الضرائب لولاية تيبازة مع بداية السنة الجارية، فتح وكيل الجمهورية لدى محكمة القليعة، تحقيقا في القضية التي باشرتها فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بتيبازة، ضد المشتكى منه المدعوع. س، الذي يعمل تاجرا في استيراد مواد الخزف، البلاط، الأثاث، الألبسة والتجهيزات المنزلية، أين استأجر محلا بطريق البليدة، حيث إنه منذ بداية نشاطه التجاري امتنع عن أداء التزاماته الجبائية، وأنه أخفى جزءا من المعاملات التجارية، وذلك لفترة نشاطه الممتدة طيلة سنة 2008، مما تسبب في تكليف خزينة الضرائب خسارة بـ3 ملايين دينار. من جهته، صرح المتهمع. س، أنه سبق له أن سمع من طرف مديرية التجارة، أين تم إعلامه بأنها تتابعه للتخلف عن تسديد الضرائب، مضيفا أنه خلال سنة 2008، تحصل على سجل تجاري لغرض ممارسة تجارة، تتمثل في استيراد مادتي الخزف والبلاط، فقام باستيراد كمية منها، بما يقارب قيمة 130 مليون دينار جزائري،  وقام بالتصريح لإدارة الضرائب برقم أعماله، أما المبلغ المتبقي فلم يصرح به، لعدم حصوله على الفواتير، إلا أنه مستعد لتسديد المبلغ. وبعد انتهاء التحقيق، قدمت النيابة العامة التماساتها الكتابية توجه فيها أصابع الإتهام إلى المتهم، وإحالته على محكمة الجنايات بجناية الغش والتهرب الضريبي بمبلغ يفوق ٣ ملايين دينار، وجنحة عدم التصريح برقم الأعمال، عدم الفوترة وممارسة نشاط تجاري قار بدون حيازة محل تجاري. وعقابا له، أدانته المحكمة بعقوبة ٣ سنوات سجنا نافذا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة