مسجد مصعب بن عمير ببئر بن عابد يشكو من عدة نقائص

لا يزال مسجد

مصعب بن عمير ببلدية بئر بن عابد، الواقعة أقصى شرق ولاية المدية يشكو من عدة نقائص، رغم الجهود المبذولة من قبل مواطني البلدية منذ تاريح فتحه عام 1989، إلا إن بقيت بعض النقائص تطبعه ولعل أبرزها الجانب التأطيري، فالمسجد بحاجة إلى معلم قرآن وخاصة وأن العطلة الصيفية على الأبواب وعدد التلاميذ قد بلغ 150 تلميذ في ظل وجود معلم وهو شيخ طاعن في السن قد تجاوز سنه التقاعد ولم يعد قادرا على توصيل رسالته النبيلة على أكمل وجه وليس بمقدوره التحكم في العدد المتزايد للتلاميذ. هذا  من جهة ومن جهة أخرى، فالمسجد بحاجة ماسة إلى التوسعة وخاصة وأن العدد زاد، كما أن الكثير من القرى القريبة تفتقر إلى مساجد على غرار البواشيش والزغالة، مما جعل المسجد يشهد حالات اكتظاظ كبيرة خاصة في أيام الجمعة وأيام المناسبات الدينية، وفي الإطار ذاته يبقى المصلى الخاص بالنساء بحاجة إلى تكملة ونتيجة لهذا كله طالب سكان بلدية بئر بن عابد مدير الشؤون الدينية لذات الولاية بضرورة تعيين معلم قرآن للمسجد في القريب العاجل ومده ولو قليلا بالدعم المالي قصد استكمال النقائص وتوفير خدمات أحسن للمصلين.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة