مسعود:”أريد فرصتي مع المنتخب الوطني”

مسعود:”أريد فرصتي مع المنتخب الوطني”

صانع ألعاب من الطراز الأول وهداف من أكثر اللاعبين فعالية في البطولة الوطنية خلال الأربع مواسم الأخيرة، تألق بشكل ملفت للإنتباه مع مختلف الأندية التي حمل ألوانها من فريقه

الأول تيارت إلى الشلف مرورا بشباب بلوزداد واتحاد عنابة، يمتاز برؤية جيدة فوق الميدان، وبقوة التوغل والتسديد بالقدمين اليمنى واليسرى، يحسن التمركز والتسجيل من كل الوضعيات حتى بالرأس، بنيته البدنية الضعيفة لم تؤثر يوما على نشاطه الهائل فوق الميدان، لكن كل هذه المؤهلات الكبيرة لم تشفع لمحمد مسعود عند مختلف المدربين الذين تعاقبوا على إدارة العارضة الفنية للمنتخب الوطني، وهو أمر بات مزعجا للاعب الذي يريد الحصول على فرصته بحمل الألوان الوطنية لأول مرة مع الأكابر، بعد أن حملها في مختلف الفئات حتى صنف الآمال مع المدرب عبد الرحمان مهداوي.

“لدي مكانتي وفي كل مرة خيبتي تكون كبيرة”

وكشف اللاعب الذي أهدى الشلف أول لقب في تاريخها لـ”النهار” بأنه أصيب بالخيبة والإحباط في العديد من المناسبات، سيما خلال الفترة الأخيرة عندما كان يتلقى وعودا بأن اسمه قد أدرج ضمن قائمة اللاعبين الذين سيقوم الناخب الوطني رابح سعدان باستدعائهم، لكن ذلك لم يتحقق لحد الآن، في الوقت الذي يشهد له العام والخاص بأنه لا يقل شأنا عن اللاعبين الذين توجه لهم الدعوة، “لدي مكانتي في المنتخب الوطني ولا أعتبر نفسي أقل شأنا من الآخرين وأنا واثق من أنني سأبرهن على ذلك لو تمنح لي الفرصة” هكذا صرح صاحب الهدف الرائع في مرمى فيلوستار والذي يحتل صدارة الهدافين لهذا الموسم مناصفة مع جديات وصايبي وصاحب المعدلات التهديفية العالية خلال المواسم الأخيرة، بعد أن كان قد وقع 13 هدف الموسم الماضي مع عنابة و9 أهداف في الموسم الذي سبق مع شباب بلوزداد فيما كان رصيده موسم 2005/2006 هو 16 هدفا كاملا بألوان جمعية الشلف.

“صنفوني كلاعب غير منضبط مثل شاوشي”

ويرى مسعود بأنه عدم دعوته إلى المنتخب الوطني قد ترجع للصورة السيئة التي بناها عنه كثيرون بخصوص حياته الشخصية، وهو الطرح الذي يرفضه محدثنا الذي يؤكد بأن أي لاعب يجب أن يقيم على حسب مردوده فوق الميدان وليس لأية اعتبارات أخرى كما يحدث لحارس شببية القبائل الذي يركز كثيرون على تصرفاته خارج الميدان ويتجاهلون امكاناته الكبيرة التي تجعل منه أحسن حارس فوق الميدان، وحتى لو يقيم على هذا الأساس فإنه ذلك لن يكون تقيما منطقيا لأنه وبساطة تغيير كثيرا نحو الأفضل وصار منضبطا وجديا على أعلى درجة.

مدوار:”هو لاعب غير عادي وأفضل من آخرين موجودين في المنتخب”

وفي تعليقه على التهميش الذي يطال مسعود في المنتخب الوطني، أكد رئيس جمعية الشلف عبد الكريم مدوار بأنه لاعبه غير عادي بكل المقاييس واستشهد بمردوده الكبير مع مختلف الفرق التي حمل ألوانها” إنه لاعب غير عادي هو يلعب في المستوى العالي منذ أن كان سنه لا يتجاوز 19 سنه، كان هداف عندنا وكان هداف بلوزداد وعنابة أيضا وقد عاد إلينا بأكثر قوة هذا الموسم هو حاليا في أفضل مستوى له ويستحق التفاتة من سعدان لحمل الألوان الوطنية” وعن سؤال حول ما يشاع حول سوء انضباط لاعبه أضاف مدوار قائلا “لقد تغيير كثيرا هو منشغل الآن بعائلته الصغيرة فهو منضبط وجدي في عمله وأنا شخصيا لم أسجل عليه أي ملاحظة وهدفه الأول الوصول إلى المنتخب الوطني وأعتقد جازما أن مكانته مستحقة لأنه أفضل من آخرين موجودين حاليا مع الخضر” فهل تكفي هذه الشهادة سعدان لمراجعة حساباته، من المستبعد ذلك وإلى أن يفعل سيبقى مسعود رقما مهما في البطولة الجزائرية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة