«مسيرو المستشفيات ومديرو الصحة ليسوا قادريـــن علــــى حــــل المشـــاكــــل»

«مسيرو المستشفيات ومديرو الصحة ليسوا قادريـــن علــــى حــــل المشـــاكــــل»

فتح النار عليهم واتهمهم بالتقاعس في معالجة مشكل الأطباء المقيمين..حسبلاوي: 

 يجب توفير المساكن والطواقم الطبية قبل إرسال الأطباء لأداء الخدمة المدنية

أمر، أمس، وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، مختار حسبلاوي، مديري الصحة الولائيين ومسيري المؤسسات الاستشفائية، بتوفير المساكن الوظيفية للأطباء المقيمين، مرجعا سبب الإضراب إلى غياب الوسائل اللازمة لتحسين ظروف العمل.

وقال الوزير خلال جلسة عمل جمعته، أمس، مع مديري الصحة الولائيين، إن إدارته تتحمل مسؤولية ما وقع مع الأطباء المقيمين، مشيرا إلى أنه من المفروض أن يجد الطبيب الذي تم توظيفه في إطار الخدمة المدنية الطاقم التقني جاهزا.

وفي السياق ذاته، قال الوزير إنه يمنع منعا باتا على الإدارة خلق مشاكل مع الأطباء والطاقم المعالج، مشددا على أن المشاكل المسجلة المحلية يجب أن تعالج محليا، محمّلا مديري الصحة مسؤولية حلها، وأنه في حال عجزهم عن حلها فهذا يعني أنهم ليسوا أكفاء لتحمل المسؤولية.

وقال المسؤول الأول عن القطاع، إنه يجب وضع كل الإمكانيات تحت تصرف الأطباء المقيمين، ويتوجب على مديري الصحة الولائيين تبليغ الوزارة بأي إشكال قبل تفاقم المشاكل، مضيفا في ذات السياق، أنه من غير المعقول بأن يبقى قطاع الصحة رهينة لذهنيات تسيير بالية وتصفيات حسابات.

وشدّد حسبلاوي الذي خاطب مديري الصحة ومسيري المستشفيات بلهجة حادة، أنه لا يعقل أن لا يتم التكفل بالمريض داخل المستشفى الذي من المفروض أن يقدم خدمة عمومية، وأن هذا المشكل زاد من حدة النزاعات المسجلة يوميا في المستشفيات.

وعلى الصعيد ذاته، أمر الوزير باللجوء إلى المؤسسات الاستشفائية المجاورة في حال عدم توفر سيارات إسعاف لإجلاء المرضى، عوضا عن نقلهم في شاحنات أو الاستعانة بالحماية المدنية أو مصالح الجيش لإنقاذ حياة المرضى، خاصة الذين يكون وضعهم الصحي حرجا جدا، وإن اسلتزم الأمر إبرام اتفاقيات مع الخواص لضمان إجلاء المرضى.

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة