مشادات بين معلمين أمام مرأى التلاميذ بمدرسة القوابرية مستغانم

تحولت مدرسة

 

 القوابرية ببوقيرات بمستغانم الأسبوع الماضي، من مؤسسة لتعليم وتربية التلاميذ إلى فضاء مفتوح لعرض مسرحية لا تندرج في نفس السياق، وإنما في الاتجاه المعاكس كان أبطالها معلم ومعلمة، وأمام مرأى جميع التلاميذ نشبت مشادات بينهما كادت أن تتحول إلى حلبة مصارعة، لولا تدخل بعض زملائهم، وقد أشار مصدرنا إلى أن سبب الشجار يعود لاعتقاد المعلمة أن زميلها هو من يقف وراء وشاية غياب زوجها الذي هو معلم بذات المدرسة، ومراسلته لمفتش التربية بالمقاطعة، هذا الأخير وبعد إبلاغه بالحادثة أرسل لجنة إلى المدرسة، من أجل تدارك الأمور وأنذرت كتابيا المعلمة وزوجها.

تجدر الإشارة إلى أن ذات المدرسة شهدت مؤخرا إضرابا للتلاميذ، احتجاجا على الغياب المستمر لأستاذة لغة الفرنسية، مما أدى إلى فصلها، وهو ما تطرقت إليه “النهار” في عدد سابق، علما أن هذه المدرسة تفتقد لمدير وتُسير مؤقتا من طرف معلم مكلف.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة