مصرع طفل وكهل بعدما جرفتهما السيول في تمنراست

مصرع طفل وكهل بعدما جرفتهما السيول في تمنراست

ارتفاع حصيلة قتلى الفيضانات إلى ثمانية

لقي، أمس، شخصان مصرعهما إثر غرقهما ببرك مائية في ولاية تمنراست، عقب الأمطار المتهاطلة على الولاية والبلديات المجاورة لها.

حيث تمكنت مصالح الحماية المدنية من انتشال جثة طفل يبلغ من العمر 13 سنة، بعد غرقه ببركه مائية في منطقة «عين الزبيب» وتم نقله إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى مصباح بغداد بتمنراست.

في حين الحادثة الثانية سجلت بواد اندلاق إثر هلاك شخص في العقد الخامس من العمر، أين حاول عبور الواد لكن المياه جرفته، ليتم العثور عليه من طرف أهالي القرية.

تجدر الإشارة إلى أنه باحتساب الحالتين المذكورتين، ترتفع حالات الوفاة إلى ثمانية جراء سيلان الأودية بالولاية.

وإلى ذلك، تتواصل عملية البحث لليوم السابع على التوالي، عن طفل مفقود من قبل مصالح الحماية المدينة المدعمة بفرقة الكلاب المدربة القادمة من الجزائر العاصمة وبمساعدة أهالي المنطقة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة