مصطفى حاجي‮: ''‬المنتخب الجزائري‮ ‬تراجع كثيرا وغير مستقر‮.. ‬والمغـرب‮ ‬يمـلك الأفضلية للفوز في‮ ‬الـداربي‮''‬

مصطفى حاجي‮: ''‬المنتخب الجزائري‮ ‬تراجع كثيرا وغير مستقر‮.. ‬والمغـرب‮ ‬يمـلك الأفضلية للفوز في‮ ‬الـداربي‮''‬

أكد أسطورة الكرة المغربية مصطفى حاجي‮ ‬أن منتخب بلاده‮ ‬يملك الأفضلية على حساب المنتخب الوطني‮ ‬الجزائري‮ ‬في‮ ‬مباراة الداربي‮ ‬التي‮ ‬ستقام بين الفريقين شهر مارس المقبل‮.‬

رغم أن المباراة مقررة في الجزائر، حيث أظهر صاحب الكرة الذهبية الإفريقية في سنة 1989  في حوار له لجريدة ”هيسبريس” المغربية، معرفته الكبيرة بكل خفايا المنتخب الجزائري وأخباره وقال أن مستوى أشبال بن شيخة تراجع كثيرا في الأشهر الماضية من ناحية الآداء والنتائج بالإضافة إلى حالة عدم الإستقرار في التشكيلة الوطنية مع استدعاء عدة لاعبين جدد بالإضافة إلى تهميش المحترفين الجزائريين مع أنديتهم وإصابة أبرز ركائز تشكيلة ”الخضر”، حيث أكد أن كل هذه العوامل ستكون لصالح منتخب المغرب الذي سيفوز في المباراة التي قال عنها حاجي أنها ستكون صعبة جدا لأن المنهزم فيها سيفقد نسبة كبيرة من حظوظ التأهل إلى كأس أمم إفريقيا 2012.

 كما أضاف نجم ديبورتيفو لاكورون الإسباني سابقا أن منتخب بلاده يشهد تطورا كبيرا وصحوة من جميع النواحي خاصة مع استقدام المدرب ”غيريتس” إلى أسود الأطلس، وقال أن مباراة الداربي المغاربي مع الجزائر في مارس المقبل تجمع منتخبين لهما نفس الأسلوب ونفس طريقة اللعب لذلك يصعب التكهن بنتيجتها حيث صرح قائلا: ”بالفعل هو داربي كروي مغاربي لا يحدث كثيرا، لكنه يأتي هذه السنة في وقت يشهد فيه مستوى المنتخب الجزائري تراجعا كبيرا في الأداء والنتائج، وكذلك حالة من عدم الاستقرار، على عكس المنتخب الوطني الذي بدأ يستعيد كثيرا من مؤهلاته، يمكنني أن أؤكد من وجهة نظري الخاصة أن عناصر المنتخب الوطني أفضل بكثيرمن عناصر المنتخب الجزائري وهذا واقع يعرفه حتى الجزائريون، أضف إلى ذلك أن عددا من لاعبي الجزائر يعانون من الإصابات وغياب الرسميين في معظم الأندية التي يلعبون بها ولديهم نوع من غياب التنافس، وهذه عوامل مجتمعة تصب في مصلحة المنتخب الوطني، شريطة أن يعمل المنتخب بجد، وأعتقد أننا سنحقق نتيجة إيجابية بالجزائر”.

وعن تأهل المنتخب الجزائري إلى المونديال الماضي في جنوب إفريقيا ضد منتخب مصر أكد مصطفى حاجى أن الروح المعنوية والرغبة بالفوز التي كانت عند لاعبي المنتخب الوطني الجزائري تفوقت على أبطال افريقيا وكانت السبب المباشر في التأهل إلى المونديال، حيث صرح قائلا: ”بالنسبة للجزائر أعتقد أنه كان أمامهم خصم قوي هو مصر وأن اللاعبين الجزائريين كانت لديهم رغبة كبيرة في تحقيق الإنجاز، وهو ما تحقق في الجزائر ثم اتضحت معالم الطريق إلى المونديال من خلال تعثر مصر أمام زامبيا في مصر بتعادل ليثق اللاعبون الجزائريون في إمكانياتهم ومن ثم جاء الإنجاز”.

تجدر الإشارة إلى أن مصطفى حاجي كان قد صرح قبل أيام قليلة على هامش تكريمه في السينغال أن مبارتي تصفيات كأس أمم إفريقيا بين الجزائر والمغرب ستكونان عرسا للأشقاء في البلدين مهما كان الفائز، واستبعد أن يحدث ما حدث بين الجزائر ومصر في تصفيات مونديال جنوب إفريقيا.


التعليقات (5)

  • bachir

    Vive l'Algérie pour toujours …et dans le terrain on verra Hadji le rendez vous prochainement inchallah dans le stade du 5 juillet
    aller le verts tous le peuple algérien
    et avec vous

  • aymen

    ah ben tu veux gagné le match … super

  • derradji

    on va voir les marocains

  • صلاح المصرى

    عن كل المصريين نعتذر على اساءة بعض المارقيين وصناع الاخبار الكاذبة من اجل شو اعلامى حقير عن اساءة الشهداء الجزائريين القابغين بجنة الفردوس الاعلى ونتمنى ان يكون القومية العربية هى الاساس واعلموا ان زاهر هذا لايمثل الانفسة فقط ولن تكون ذوبعة فى فنجان هى التى تفصل بين الاشقاء ةلا فلنبحث فى انفسنا عن وحدة اخرى غير الوحدة العربية التى ارى من انها لابد ان تكون هى اساس مبدءانا وتعاملاتنا وليرحل زاهر وروراة الى الجحيم ويتركوا الشعبين المناضلين فى احولاهم ومشاكلهم التى هى اهم 1000 مرة من مباراة كرة قدم صلاح الناوى المصرى الجزائرى التونسى السعودى القطرى المغربى ……………… الخ

  • kassa

    كاش خبر على القانون الاساسي تاع الحمابة المدنية.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة