مصير بوڤرة سيتحدد نهاية الموسم والإدارة لم يصلها عرض رسمي من برشلونة

مصير بوڤرة سيتحدد نهاية الموسم والإدارة لم يصلها عرض رسمي من برشلونة

أكد والتر سميث، مدرب نادي رينجرز

 الإسكلتندي متصدر البطولة الاسكتلندية وصاحب اللقب الموسم الماضي، أن بقاء مدافع المنتخب الوطني الجزائري مجيد بوڤرة في الفريق من عدمه سيتحدد نهاية الموسم وحاليا اللاعب لم يبد أي رغبة في مغادرة الفريق وتغيير الأجواء فهو يعمل مع المجموعة بشكل ممتاز ورائع والجميع يأمل الحصول على الثلاثية هذا الموسم لتعويض الخروج المخزي من دوري أبطال أروبا لهذا الموسم. وأكد والتر سميث أن صخرة دفاع “الخضر” قدم بطولة إفريقية كبيرة وكان أبرز لاعبي كتيبة سعدان والدورة ككل وأمر عادي أن نسمع إشاعات عنه وكلام بخصوص اهتمام فرق كبيرة به وهناك كلام يتداول مؤخرا حول إنضمامه لكتيبة غوارديولا أو إشبيلية وكل هذا يبقى كلاما لأننا لم نتلق أي اتصال من إدارة برشلونة أو أي نادي كبير وكل ما يوجد حاليا هو مجرد كلام وإشاعات تحوم حول أي لاعب يظهر ويقدم مستوى كبيرا مع منتخب بلاده في بطولة كبرى وكذلك مع ناديه فمجيد يعتبر أحد أبرز اللاعبين في رينجرز.

الضائقة المالية قد تجبر غلاسكو على بيعه نهاية هذا الموسم

وبخصوص إمكانية رحيل الماجيك في نهاية الموسم الجاري إذا ما تحصل على عقد احترافي محترم، فقد كشف والتر سميث أن خروج بوڤرة من رينجرز وتوجهه لأحد الفرق الكبرى التي تنافس على مستويات أعلى يعد احتمالا واردا جدا كون الفريق حاليا يعاني من ضائقة مالية خانقة، وطبعا كانت هناك محاولات تعاقدات في الميركاتو وسابقا في الانتقالات الصيفية قبل بداية الموسم لكن كل العروض لم ترضي الإدارة التي حددت سعر 6 ملايين أورو كأدنى قيمة لكل من يريد التعاقد مع النجم الجزائري الذي ومن الظاهر أنه سيكون أغلى صفقة في الانتقالات القادمة في اسكتلندا والرينجرز يريد الربح المادي أولا وقبل كل شيء لحل بعض أزماته المالية وطبعا ستكون خسارة بوڤرة خسارة كبيرة للنادي لأن بوڤرة كان له دور كبير في عودة الرينجرز للتألق وحصد الألقاب من جديد بعد أن احتكر فريق العاصمة الثاني سلتيك غلاسكو الدوري لمدة 3 سنوات كاملة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة