مطربون وممثلون لخدمة بوتفليقة والعهدة الثالثة

مطربون وممثلون لخدمة بوتفليقة والعهدة الثالثة

كشف الممثل الكوميدي المعروف حميد عاشوري، والمطرب الأغنية البدوية عبد الله المناعي في اتصال بـ”النهار”، أنهما بصدد التحضير

 

 لبرنامج تنشيط الحملة الانتخابية، المزمع انطلاقها في 19 مارس القادم،  لصالح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، رفقة مجموعة من المطربين والممثلين؛ في مقدمتهم محمد العماري ومداني نعمون وبريزة السطايفية. وأشار الممثل حميد عاشوري، الذي تعود على المشاركة في تنشيط الحملة الانتخابية لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة منذ عهدته الأولى. وفي حديثه لنا صرح أن تنشيطه للحملة الانتخابية لصالح المترشح الحر عبد العزيز بوتفليقة، نابع عن قناعته بالدور الذي لعبه في ازدهار الجزائر، قائلا في هذا الخصوص: يجب أن نمنح أصواتنا لبوتفليقة حتى يكمل البرنامج التنموي الذي بدأه للنهوض بالبلاد”، قبل أن يضيف بالقول : لقد أخرج الجزائر من غياهب الظلمات إلى المحافل العربية والدولية”.

وفي سياق آخر، قال عاشوري أن تنشيطه الحملة الانتخابية لصالح الرئيس بوتفليقة لن يقتصر على الجزائر فحسب، حيث سيسافر هذا الأخير رفقة الممثل القدير مداني نعمون إلى فرنسا لذات الغرض، حيث سينظمون لقاءات مع الجالية الجزائرية في “مارسيليا”، ومختلف المدن الفرنسية التي يتواجد فيها الجزائريين بكثرة، لغرض توعيتهم بضرورة الانتخاب، وأن يجددوا ثقتهم في الرئيس الحالي عبد العزيز بوتفليقة. ومن جهته صرح المطرب القدير عبد الله المناعي في اتصال بـ”النهار”، أنه يؤمن بالاستمرارية وأن الرئيس بوتفليقة هو الأنسب لقيادة الشعب الجزائري، لأنه رجل صاحب مشروع”. وكشفت مصادر مقربة من “النهار”، أن العديد من الفنانين سيشاركون في تنشيط الحملة الانتخابية للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، على غرار مطربة الأغنية الشعبية نادية بن يوسف، سميرة صحراوي، فريدة كريم، المطرب مراد جعفري، إلى جانب الفنان القدير مطر ب الأغنية البدوية الصحراوي القدير عبد الله المناعي.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة