مطمور يتيه في إحدى غابات ألمانيا أثناء تدريبات فريقه!

مطمور يتيه في إحدى غابات ألمانيا أثناء تدريبات فريقه!

تاهَ الدولي الجزائري كريم مطمور أثناء تدريبات الفريق أول أمس الجمعة

، بعد أن خصّص المدرب تمارين لخوض سباق الدراجات التي برمجت في الصباح، حيث لم يتمكن من الإلتحاق بركب زملائه بسبب العطب الذي أصاب دراجة مهاجم “بروسيا منشنغلادباخ”، الذي وقع في موقف مثير للضحك، بعدما لم يتمكن زملاؤه من رؤيته، وبقي وحيدا في شوارع مدينة غلادباخ، أين التقاه أحد المارة، وعرض عليه مساعدته للعودة إلى مقر الفريق وملعب” بروسيا بارك”، ويبدو أن الأمور لا تسير بشكل ممتاز مع مطمور، الذي يُعد اللاعب الوحيد في النادي الذي أخفق في هذه المسابقة، إذ حلّ أخيرا وبقي بمفرده في شوارع المدينة ينتظر أن يخرجه أحد ما من الأزمة والورطة التي وقع فيها اللاعب الجزائري، الذي تأسف كثيرا على الحظ الذي خانه في هذه المسابقة، كما أن الإبتسامة لم تفارقه، بعد الموقف المحرج الذي وقع فيه، خاصة أنه ظل واقفا ببذلة التدرب في وسط المدينة وبدراجة في موقف مثير للسخرية، خاصة وأن الأمر يتعلق بلاعب دولي ومحترف في نادي من “البوندسليغا”، كما أنه يحظى بشعبية كبيرة في المدينة برفقة برادلي، بعد مشاركتهما في المونديال، حيث أصبحا الهدف رقم واحد للصحافة الألمانية، التي تستغل كل فرصة لبث أخبارهما، كما أنها وجدت في قصة مطمور، مادة إعلامية دسمة، تناولتها في مختلف الجرائد التي نشرت الخبر بطرق مختلفة.

مطمور:”الحظ خانني هذه المرة”

وفي تعليق صغير حول ما وقع له، صرّح مطمور لموقع “غلادباخ” أن الحظ لم يحالفه هذه المرة، وفشل في التمرين واللحاق بزملائه، حيث قال:”الحظ لم يحالفني هذه المرة”، في إشارة إلى ما وقع له في تدريبات الفريق الصباحية، وبقاءه وحيدا في شوارع المدينة تائها ينتظر المساعدة، ومن حسن حظه، أنه وجد أحد الأشخاص الذين لا يعرفهم وأقله بسيارته برفقة دراجته إلى ملعب النادي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة