مطمور يشترط اللعب أساسيا مقابل البقاء في غلادباخ أو الرحيل إلى إنجلترا

مطمور يشترط اللعب أساسيا مقابل البقاء في غلادباخ أو الرحيل إلى إنجلترا

رغم أن اللاعب الجزائري ومهاجم مونشنغلادباخ الألماني

 كريم مطمور يتواجد في رواق أحسن لفرض مكانته مع ناديه في بداية الموسم الكروي الجديد، على ضوء المستوى والمردود الذي أظهره خلال المباريات الودية الأخيرة التي خاضها النادي الألماني تأهبا لخوض غمار البوندسليغا، إلا أن هذا لم يمنع اللاعب الجزائري من التلميح مجددا بإمكانية مغادرته النادي الألماني والانتقال إلى إحد النوادي الأوروبية التي يتواجد معها في مفاوضات متقدمة على غرار الفرق الانجليزية، حيث أكد مطمور في هذا الشأن أن أمر انتقاله إلى الدوري الانجليزي أضحى ممكنا خاصة في حال عدم التماسه أي ضمانات من قبل الطاقم الفني للنادي الألماني للعب في التشكيلة الأساسية في مباريات الدوري الألماني المقررة الأسبوع المقبل، سيما وأنه أظهر استعداده لخوض المنافسة بقوة وقيادة فريقه الى تحقيق مشوار ايجابي، على حد قوله. يحدث هذا في الوقت الذي مازال اللاعب لم يحسم بعد في وجهته التي أعلنها سابقا والتي يفضلها أن تكون إلى انجلترا أو إسبانيا التي يأمل أن يكسب عقدا احترافيا في إحدى نواديها، سيما وأن مهاجم الخضر لم يبد في المدة الأخيرة تحمسا كبيرا على غرار المواسم السابقة في إعطاء الإضافة في حالة بقائه في تركيبة ناديه، وهي المؤشرات التي تبرز إمكانية مغادرة مطمور باتجاه إيفرتون أو ساندرلاند أو فولهام التي تريد خدماته هذا الموسم.

مصيره سيتحدد بعد لقاء الغابون بنسبة كبيرة

وبالنظر إلى كل المعطيات السابقة بخصوص الشرط الذي وضعه مطمور للبقاء ضمن كتيبة ناديه، فإن الأكيد أنه لا يريد التعجيل في اتخاذ قراره النهائي بمفرده، حيث تشير كل المعطيات الى أن مهاجم النادي الألماني من المنتظر أن يحسم موقفه في غضون الأسبوع المقبل أي بعد نهاية الاختبار الودي الذي ينتظر التشكيلة الوطنية هذا الأربعاء أمام الغابون بملعب 5 جويلية الأولمبي رغبة منه لأخذ وقت كافٍ للتفكير سيما وأنه لا يريد حرق المراحل طالما أنه مطالب أولا باستشارة وكيل أعماله قبل اتخاذ أي قرار قد يندم عليه فيما بعد، رغم أن الوقت مازال أمامه لتحديد وجهته باعتبار أن فترة التحويلات ستنتهي نهاية هذا الشهر.  


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة