إعــــلانات

معاذ بوشارب من متصرف إداري إلى الرجل الثــالـــث فـــي الــدولـــة

معاذ بوشارب من متصرف إداري إلى الرجل الثــالـــث فـــي الــدولـــة

نواب الأغلبية قرروا تزكيته اليوم رئيسا للمجلس الشعبي الوطني خلفا لبوحجة

قررت 5 كتل برلمانية بالمجلس الشعبي الوطني، تزكية رئيس المجموعة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني، رئيسا للمجلس الشعبي الوطني خلفا للسعيد بوحجة، الذي سحبت منه الثقة من قبل أغلبية نواب الغرفة السفلى.

اختار حزب جبهة التحرير الوطني، نائبه عن الدائرة الانتخابية لولاية سطيف للعهدة الثالثة، أن يكون مرشحا لرئاسة المجلس الشعبي الوطني، حيث من المنتظر أن يتم تزكيته اليوم.

وذلك بعد أن أعلن حزب التجمع الوطني الديمقراطي «الأرندي» وباقي الكتل البرلمانية لأحزاب الأغلبية الأخرى، على غرار الحركة الشعبية الجزائرية وتجمع أمل الجزائر والأحرار.

ويعد، معاذ بوشارب، من الإطارات والنواب الشباب، حيث دخل البرلمان وسنه لم يتجاوز 36 سنة، وانتخب لثلاث عهدات برلمانية متتالية منذ سنة 2007.

ويعتبر معاذ بوشارب، من مواليد 18 فيفري 1971، بدائرة عين ولمان بولاية سطيف، متزوج وأب لثلاثة أطفال ومقيم بالولاية، متحصل على شهادة الليسانس في الأدب العربي بجامعة فرحات عباس في سطيف سنة 1996.

رئيس المجلس الشعبي الوطني الذي من المنتظر تزكيته، اليوم، ابن أسرة ثورية مجاهدة، والده مجاهد وعضو المنظمة الوطنية للمجاهدين، شغل منصب متصرف إداري بالمديرية الولاية للمجاهدين بسطيف، قبل أن يتم ترقيته إلى متصرف إداري رئيسي ثم اختار الدخول البرلمان في سن مبكرة.