معسكر : سيدة تضرب عن الطعام بسبب إستفزازات غير أخلاقية من مدير المركز الثقافي الإسلامي

معسكر : سيدة تضرب عن الطعام بسبب إستفزازات غير أخلاقية من مدير المركز الثقافي الإسلامي

أضربت  السيدة حبيبي بدرة أمس الإثنين عن الطعام أمام المركز الثقافي الاسلامي وهي موظفة بذات المركز.

وذلك إحتجاجا على ما أسمته بالمضايقات والاستفزازات الممارسة ضدها من قبل مدير المركز.

وأشارت إلى أنها استفزازات غير أخلاقية حيث أرسلت عدة تقارير وشكاوى لمديرية الشؤون الدينية لكن دون جدوى.

للاشارة فان مدير المركز إمام بأحد المساجد بمعسكر وهو مدير بالوكالة بالمركز ما يعني ممارسته لمهامين في ذات الوقت وأنه بات يصدر قرارات فردية بالمركز.

حسب شهادة بعض العمال حيث سبق وان منع متمدرسات اميات من التمدرس بالمركز و قد تابعت قناة النهار القضية والتي رفض فيها المدير بالوكالة ادلاء اي تصريح لنا عن الموضوع.

تجاوزات تعلم مديرية الشؤون الدينية بها الا انه لم يتم لحد الان فتح اي تحقيق فيها لمعرفة حقيقتها ليبقى المدير بالوكالة يمارس مهامه بشكل عادي وكأن شيء لم يحدث.

لتطفو قضية السيدة حبيبي بدرة على السطح من جديد والتي قال فيها مدير الشؤون الدينية انها باتت منتهية و انه لن يفتح فيها تحقيق .

إمتناع عن فتح تحقيق يثير تساؤلات عديدة حول قضية اثارت الرأي العام المعسكري.

فلماذا تمتنع الشؤون الدينية عن فتح تحقيق للوصول الى هاته الادلة التي يتحدث عنها المسؤول الاول عن القطاع ؟و هل ستبقى هاته الشكاوى و التقارير مجرد حبر على ورق؟.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة