إعــــلانات

معهد باستور الجزائر: توصيات جديدة للوقاية من الامراض المعدية

بقلم م .فيصل
معهد باستور الجزائر: توصيات جديدة  للوقاية من الامراض المعدية

نصح معهد باستور الجزائر في بيان له بتنظيف اليدين بصفة منتظمة للوقاية والحد من إنتشار الامراض المعدية.

وأوضح معهد باستور ان غسل اليدين مهم جدًا للحفاظ على صحتنا حيث يمكننا حمل ملايين من الجراثيم والفيروسات على أيدينا. بعضها غير ضار، لكن بعضها الآخر يمكن أن يكون خطيرًا.

وأضاف المعهد ان الدراسات الدولية تشير إلى أن زيادة بنسبة 30٪ في الامتثال لنظافة اليدين يقلل من انتشار العدوى بنسبة 41٪.

هذا ويعتبر المعهد غسل اليدين عملا بسيطا، فعالا وغير مكلفا وهو أفضل طريقة للوقاية والتقليل من انتشار الأمراض المعدية. والتي تنتقل عن طريق هذه الجراثيم والفيروسات، بعد لمس شخص آخر أوملامسة أشياء. أوأسطح ملوثة قبل لمس الوجه (الفم، العينين والأنف)، كما هو الحال بالنسبة لفيروس كوفيد 19.

طالع أيضا: معهد باستور: الجزائر لم تسجل أي حالة إصابة أو مشتبه بها لمرض جدري القرود

أعلن معهد باستور في بيان له اليوم الثلاثاء، عدم تسجيل أي حالة إصابة أو مشتبه بها لمرض جدري القرود بالجزائر.

وجاء في البيان، “إنه تبعا للمذكرة الإعلامية المنشورة بتاريخ 22 ماي 2022 حول مرض جدري القرود، يعلم معهد باستور بالجزائر أنه لم يتم لغاية هذا اليوم تسجيل أو تأكيد أي حالة إصابة أو حالة مشتبه بها لهذا المرض بالجزائر.”

وأضاف البيان، ان “المعهد سيعلم  عن أي معلومة جديدة تخص هذا الموضوع عبر موقعه الالكتروني 𝐰𝐰𝐰.𝐩𝐚𝐬𝐭𝐞𝐮𝐫.𝐝𝐳 وصفحته الرسمية على الفيسبوك”.

طالع أيضا: معهد باستور: من المحتمل دخول جدري القردة إلى الجزائر

قدم معهد باستور الجزائر توضيحات حول ظاهرة انتشار جدري القردة في عدد من البلدان وتسجيل عديد الحالات المصابة بهذا الفيروس. كما لم يستبعد من جهته، مدير معهد باستور فوزي درار، احتمالية دخول الفيروس الى الجزائر خاصة مع فتح الحدود الجوية والبرية.

في حين، شدد في  تصريح للإذاعة الجزائرية، على ضرورة الاستعداد لمواجهة هذا الفيروس من خلال الالتزام بالإجراءات الوقائية. تابعا “الكفيلة لوحدها أن تمنع من انتقال الفيروس أو دخوله إلى الجزائر”.

ومن جانبه، أوضح محمد ملهاق باحث في علم الفيروسات أنّ منظمة الصحة العالمية طالبت عقد اجتماع طارئ للبحث في انتشار هذا الفيروس.  فيما دول أخرى اتخذت جملة من الإجراءات الاحترازية من بينها عزل الأشخاص المصابين.

كما كشف ملهاق، في اتصال هاتفي مع النهار أونلاين إن الإصابة بالوباء تتم عبر مرحلتين. الأولى فترة الغزو وهي مرحلة دخول المرض إلى الجسم. حيث يعاني فيها المريض من الحمى، الصداع الشديد، ألم العضلات والظهر، تضخم الغدد الدرقية والوهن.

رابط دائم : https://nhar.tv/dInm5
اقرأ أيضا
إعــــلانات
إعــــلانات