مغني لا يزال يشعر بآلام جراء إصابته

مغني لا يزال يشعر بآلام جراء إصابته

يبقى الدولي الجزائري الذي يلعب في صفوف

نادي لازيو روما الايطالي مراد مغني واثقا من مشاركته في مونديال جنوب إفريقيا 2010 ( 11 جوان -11 جويلية) وذلك رغم الإصابة التي يعاني منها منذ شهر جانفي الماضي.

“إنني أتعافى من الإصابة بشكل ايجابي لكنني لا أزال أشعر ببعض الآلام وسنرى الأمور بوضوح خلال تربص سويسرا الذي أتمنى ان تسير فيه الأمور بشكل جيد “حسب ما صرح به مغني اليوم الأربعاء بموقع “زاد فوت” .

وقد وجه المدرب الوطني رابح سعدان الدعوة لمراد مغني الذي يعاني من إصابة على مستوى الركبة للمشاركة في التربص الإعدادي الذي سيجريه الخضر بسويسرا  (13 إلى 17 ماي) تحسبا لمونديال جنوب إفريقيا 2010.

وأوضح الناخب الوطني رابح سعدان بشان إصابة مغني الذي يخضع حاليا لعلاج مكثف قصد تحضيره لنهائيات كاس العالم أنه” في اتصال دائم مع الطاقم الطبي للفريق الوطني للتركيز حول حالته الصحية وان صحة مغني في تحسن ايجابي لذا استدعيته لتربص سويسرا للتعرف عن قرب عن وضعيته”.

وبشان مشاركته في المونديال أشار سعدان إلى انه ” لا يعلم تأثير الإصابة في حالة قيام مغني بتدريبات مكثفة علما أن الصور بالأشعة المغناطيسية أظهرت ان اللاعب لايزال يعاني من الإصابة والآن يجب علينا انتظار رد الفعل فوق الميدان”.

وبالنسبة لحظوظ الفريق الوطني الجزائري في مونديال جنوب إفريقيا أوضح مغني انه “أمام الخضر ورقة رابحة يمكن لعبها في المونديال ولدينا كل الحظوظ مثل باقي الفرق وعلينا لعب المقابلات الثلاث بجدية خاصة في المباراة الأولى”.

وفي حديثه عن مستقبله في فريق لازيو الايطالي لم يرد مغني الحديث عن ذلك بيد انه مرتبط بعقد مع الفريق لمدة عامين ولايمكنه التفكير في المغادرة خاصة مع وضعيته الحالية والإصابة التي يتلقى من اجلها العلاج.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة