مغني يعالج بمعنويات مرتفعة ويوجه رسالة طمأنة لأنصار الخضر

مغني يعالج بمعنويات مرتفعة ويوجه رسالة طمأنة لأنصار الخضر

خضع أمس الثنائي بوڤرة ومراد مغني

لبرنامج خاص من قبل الناخب الوطني حيث أمرهما هذا الأخير بالتدرب بانفراد في القاعة طالما أنهما لم يتعافيا من الإصابة خاصة من جانب وسط ميدان لاتسيو الايطالي الذي يكون في سباق ضد الساعة لتجهيز نفسه. هذا وبالرغم من حجم المعاناة التي يعاني منها هذا الأخير بعد تردد أنباء حول استبعاد مشاركته في المونديال إلا أن هذا لم يمنع مغني من التدرب بمعنويات مرتفعة وهذا ما لمسناه من خلال الحصة التي أجراها في القاعة مع الماجيك والتي تخللها الضحك والمزاح بين الجانبين وهو ما يؤكد بأن مغني واثق من تجهيز نفسه في الفترة المقبلة ومن ثمة تسجيل حضوره في مونديال جنوب إفريقيا، وهو الهدف الذييطمح إلى تجسيده بالرغم من إقراره بصعوبة الأمر، ويعتزم الطاقم الطبي للخضر تجهيز مغني في الفترة المقبلة من خلال البرنامج الذي سطره له الناخب الوطني رفقة العناصر الأخرى التي عانت من الإصابة والتي تتدرب بمفردها وهذا لكي يتسنى لها الانضمام إلى بقية المجموعة في حالة تعافيها كلية من الإصابة، والأمر ينطبق على كل من حليش وصايفي اللذين عانيا في المدة الأخيرة من هاجس الإصابة على هامش إحدى الحصص التدريبية.

بوكلالي (طبيب الخضر): ”حالة اللاعبين في تحسن تدريجي”

أكد طبيب ”الخضر” بوكلالي أن حالة اللاعبين المصابين في حالة تحسن تدريجي بالمقارنة مع الفترة السابقة مشيرا أن طاقمه الطبي يبذل مساعٍ كبيرة قصد تجهيز هؤلاء العناصر في الوقت المناسب، وقال بوكلالي أن اللاعبين المصابين يخضعون إلى برنامج خاص وسوف يستمر إلى غاية التأكد من تعافيهم كلية من الإصابة، ولو أنه طمأن أنصار ”الخضر” بعدم خطورة الإصابات التي تعرض لها الثلاثي حليش وبوڤرة وصايفي الذي يتوقع لهم العودة باكرا إلى أجواء التدريبات مع المجموعة، وهو الشأن أيضا بالنسبة لحالة بلحاج ويبدة اللذين تعافيا من إصابتهما بدليل مشاركة الأول في نهائي كاس الاتحاد الانجليزي أمام تشيلزي.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة