مقري: “مبادرتنا تهدف لإختيار مرشح توافقي لرئاسيات 2019”

مقري: “مبادرتنا تهدف لإختيار مرشح توافقي لرئاسيات 2019”

حدّد رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري، اليوم الأربعاء، جملة من العناصر التي تعتمد مبادرة التوافق الوطني، التي أطلقها حزبه منذ مدة.

ومن أهم هذه العناصر هو اختيار مرشح توافقي لرئاسيات 2019، وكذا رئيس حكومة توافقي، يجسد رؤية المبادرة، وحكومة واسعة التمثيل تجمع بين الكفاءة والخبرة والرمزية السياسية.

وأكد مقري على هامش تنظيمه ندوة صحفية بمقر الحزب، الجزائر العاصمة، تمسك تشكيلته السياسية بهذه المبادرة، حتى في حالة عدم حصول التوافق خلال الرئاسيات.

وكشف رئيس حمس، أن الحركة ستجعل من التوافق الوطني موضوع خطابها السياسي، في حالة مشاركتها في هذا الإستحقاق الرئاسي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة