مكاني في الساحة بالأغنية القبائلية يمنعني من أداء طبوع أخرى

مكاني في الساحة بالأغنية القبائلية يمنعني من أداء طبوع أخرى

قال المطرب القبائلي ماسي

:”هذه مشاركتي الثانية في مهرجان جميلة والجمهور في القمة وتجاوب كثيرا معي، ومن المهم جدا للفنان المشاركة في مهرجان كبير مثل هذا”، ويضيف:”أن الأغنية القبائلية اليوم لها صدى في كامل أنحاء الجزائر، خاصة وأنه في الوقت السابق كانت منحصرة في ولايات معينة، كلنا جزائريين ولنا جمهور في كل الوطن، ونحن الجيل الجديد عرفنا كيف نوصل الرسالة من خلال النوع الذي أغنيه، وهو الفرنكو قبائلي الذي فيه كلمات بالقبائلية وكلمات بالفرنسية، مما يسهل فهم الأغنية للجهور إن كان لا يفهم الأمازيغية”، وأضاف:” الفنان ليس له حدود، فماسي ومكانته في الساحة بالأغنية القبائلية، لا يمنعني أداء الطبوع الأخرى، وهذا ما أقوم به في الأعراس، كما قال أنّ الأغنية القبائلية لم يمسسها فيروس الكلام ”الهابط”، التي تغنى في الكباريهات، ”صحيح هو مسها من حيث الموسيقى والإيقاع، لكن الكلمات لا”، وعن جديده قال أنّ له عمل جديد قيد التحضير في الأستوديو، ويكون في السّوق في أفريل 2011، ومشاركته في خيمات الجزائر خلال شهر رمضان، إضافة إلى جولة فنية عبر باريس، كندا والولاية المتحدة الأمريكية، عن مشروع ديو، قال لا أتسرع، لكن سيكون فيه ديو مع مغني قبائلي كبير، والذي نحضر له منذ 4 سنوات ولم ير النور بعد، وبعد التأكيد سأعلن عنه.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة