مكتبة متنقلة لكل ولاية مع نهاية الثلاثي الأول من 2011

مكتبة متنقلة لكل ولاية مع نهاية الثلاثي الأول من 2011

ستستلم كل ولايات الوطن مع نهاية الثلاثي الأول من السنة الجارية مكتبات متنقلة بمعدل مكتبة لكل ولاية لترقية وتشجيع المطالعة العمومية حسبما ما علم اليوم الثلاثاء لدى مديرية الكتاب لدى وزارة الثقافة.
و أوضح مدير الكتاب بوزارة الثقافة حاج ناصر رشيد أن 24 ولاية استفادت حاليا من مكتبات متنقلة كما أن 12 ولاية أخرى ستستفيد هي الأخرى خلال الأسبوعين المقبلين.
و أضاف أن كل ولايات الوطن ستتحصل على المكتبات المتنقلة مع نهاية الثلاثي الأول من السنة الجارية و هذا بهدف تشجيع المطالعة والإرتقاء بها خاصة في المناطق النائية والجبيلية التي لا تتوفر على مكتبات.
و تأتي هذه العملية تكملة للمشروع المتمثل في إنجاز “مكتبة عمومية على الأقل في كل بلدية” و الذي عرف نسبة متقدمة جدا من الإنجاز عبر عديد الولايات حيث “تم تسليم–حسبه– أكثر من 900 مكتبة لحد الآن على أن تكتمل العملية قبل نهاية سنة 2011 “.
و أفاد ذات المتحدث أنه سيتم إنجاز” 450 مكتبة” للمطالعة العمومية في “آفاق 2014 ” حيث ستكون هذه المكتبات تحت وصاية وزارة الثقافة إضافة إلى المكتبات المدرجة في برنامج مكتبة لكل بلدية.
 و ذكر حاج ناصر بالإتفاقية التي تم إمضائها بين وزارة الثقافة ووزارة التربية الوطنية و التي تجعل من المطالعة مادة أساسية في البرنامج التربوي للطفل و ذلك من خلال إجباره وتحفيزه على قراءة أربع عناوين على الأقل في السنة.
و أشار إلى أن هذه الإتفاقية ستدخل حيز التنفيذ بداية من الموسم الدراسي 2011-2012 حيث تم تشكيل لجنة تسهر على استكمال الإجراءات الخاصة بها


التعليقات (2)

  • هذا ما كان يجب فعله من زمان..و ليس سيرك عمار.

  • عبدالنور زيداني

    السلام عليكم .
    الحمد لله ’ هدا خبر مفرح لكل الشعب الجزائري ، في هده الالتفاتة ولو أنها متأخرة قليلا ، لكن المشار اليه ، والسؤال المطروح اليوم ، صراحة هل يتم انجاز مشروع المكتبات المتنقلة ، علما أن مشاريع مكتبات البلديات لم تنجز بعد .
    المهم خريجوا علم المكتبات ، سيتوفر لهم مناصب شغل ، وكدا سيتمكن شعبنا من الاتصال المباشر بالمكتبات .
    في انتظار دلك أشجع كثيرا مبادرة الدولة والمسؤولين .
    ان شاء الله ينموا فكر وتعليم أبنائنا ،
    شكرا جريدة النهار غلى الموضوع .

أخبار الجزائر

حديث الشبكة