مكتب بريد متنقل بتيسمسيلت خارج نطاق الخدمة منذ أشهر

مكتب بريد متنقل بتيسمسيلت خارج نطاق الخدمة منذ أشهر

تحولت عربة مكتب بريد منذ تاريخ استلامها يوم 12 فيفري الماضي إلى علبة حديدية جانحة أمام مقر المديرية، لشحذ الطاقة عبر كابل يقطع الرّصيف تم إخفاؤه بقطع من الكرتون.

وتقضي الماكنة الخارجة عن الخدمة بشكل يومي دوامها في الموقع بسبب فساد مولد الكهرباء المدمج المسؤول عن تغذية اجهزة المعاملات الرقمية المالية والبريدية واللواحق الإلكترونية الأخرى.
حيث حَسمت قبل أيام أول محاولة لاستغلال المكتب في قرية ” راس المو “، على بعد 10 كلم من مقر الولاية، فشل إمكانية تقديم أدنى خدمة للجمهور دون ضمان مصدر ثابت لشحن خزانه الكهربائي.
وبحسب تقديرات تقنيين من وحدة بريد الجزائر، فإن أطول مدة يصمد فيها المكتب دون كابل دعم لا تزيد عن 60 دقيقة.
ما يطرح مجموعة من الأسئلة إن كان عن جدوى هذه العربة، أو السؤال عن امتياز  “الضمان” الغائب في هذا الوضع من طرف الشركة الممولة لهذه المكاتب منذ 08 اسابيع مع اعتبار أن المواطن هو الطرف المعلوم من يتحمل ثمن “العسل” الذي يرقد فيه مسؤولو القطاع .

الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=644178

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة