ملتقى دولي بالجزائر حول الجرائم التي اقترفتها إسرائيل في غزة

 

تنظم اللجنة الوطنية الاستشارية لترقية وحماية حقوق الإنسان ملتقى دولي حول موضوع “جرائم حرب والجرائم ضد الإنسانية اقترفتها إسرائيل بغزة : توثيق مادي وتكييف قانوني من أجل دعوة جزائية دولية “وذلك يومي 28 فيفري و1 مارس المقبل بالجزائر العاصمة .

ويهدف هذا الملتقي حسب بيان للجنة صدر يوم امس إلى جمع عدد تمثيلي من مناضلي حقوق الإنسان و المجتمع المدني الوطني والدولي “حقوقيين وصحافيين وبرلمانيين وجامعيين ودبلوماسيين وأطباء ومؤرخين “بغية التفكير في إشكالية مجموع التحديات التي يجب رفعها لتمكين القانون الدولي ولاسيما في مظاهره الإنسانية من أن يطبق كليا على الوضعية المتولدة على الاعتداء العسكري الإسرائيلي بغزة .
وأوضح المصدر أن الأفعال التي أقترفها الكيان الصهيوني في غزة كاستعماله بشكل مكثف للأسلحة والمتفجرات المحظورة ضد المدنيين وتهديم الأماكن السكنية والمرافق الأساسية لشبكات المياه الصالحة للشرب وكذا التهديم العشوائي لمؤسسات تعليمية وإستشفائية وأماكن العبادة ومباني الأمم المتحدة المخصصة للعمل الإنساني الدولي للاجئين -تشكل بنظر القانون الدولي “جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

وأضاف أن هذه الأفعال الوحشية “تؤدي بالمسؤولين المدنيين والعسكريين والمخططين السياسيين مهما كانت مستوياتهم إلى المثول أمام العدالة الجزائية الدولية والرد

على هذه الأفعال المنسوبة إليهم” . وأشار البيان الى أن حصار قطاع غزة لمدة تقارب 18 شهرا دليل على أن إسرائيل تهيأت لاقتراف ما يسمى بإرهاب دولة ضد شعب عزل معاقب جماعيا من أجل ممارسة إختياره الانتخابي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة