ملثمون يختطفون رضيعة من أمها بعد اقتحام مسكنها في تلمسان

ملثمون يختطفون رضيعة من أمها بعد اقتحام مسكنها في تلمسان

اهتزت، أمس، بلدية سبع شيوخ شمال ولاية تلمسان على وقع حادثة اختطاف مريعة تم تنفيذها على طريقة الأفلام، وهذا جراء إقدام ملثمين على اقتحام مسكن عائلة الرضيعة ليقوموا بخطفها من أمها تحت طائلة التهديد بأسلحة بيضاء، وبعدها تم إعلان حالة الطوارئ للبحث عن الرضيعة، قبل العثور عليها مرمية خلف مستشفى بدائرة الرمشي. المختطفة الصغيرة واسمها «مشرنن دعاء» ذات شهرين من العمر، ورد بشأنها بلاغ إلى عناصر الحماية المدنية عبر رقم النجدة، يفيد باختطافها بالقوة من والدتها على يد أشخاص كانوا مدججين بأسلحة بيضاء وملثمين، وهذا من داخل مسكنها الواقع ببلدية سبع شيوخ التابعة إقليميا لدائرة الرمشي، حيث سارعت المصالح المذكورة إلى إخطار عناصر الدرك الوطني، وبعد نصف ساعة من التقدم بالبلاغ وإطلاق حملة تفتيش عن الرضيعة والخاطفين وفق مخطط طوارئ شاركت فيه قوات الدرك والشرطة، اتصل شخص برقم النجدة 14 للحماية المدنية للإفادة بالعثور على رضيعة مجهولة خلف مستشفى دائرة الرمشي وكانت في حالة جيدة، وتبين بعد عرضها على والدتها أن الأخيرة هي ابنتها التي خطفها مسلحون وتوجهوا بها إلى وجهة مجهولة باستعمال سيارة، وقد فتحت على إثرها كتيبة الدرك الوطني بالرمشي رفقة عناصر الشرطة تحريات موسعة في ملابسات هذه العملية الإجرامية، أين تم توقيف مشتبه فيه ويجري التحقيق معه بعد مطاردة لمصالح الأمن. يذكر أن الحادثة المرعبة تأتي بعد أسبوع على قيام مسلحين باختطاف تلميذ في المتوسط باستعمال سيارتين، والذي حرر نفسه من قبضة خاطفيه بعد تمكنه من الفرار من قبضتهم وبحوزته هاتف نقال، حيث أوقفت مصالح الشرطة على ذمة التحقيق في هذه القضية الخطيرة ستة أشخاص، في انتظار ما سيصل إليه التحقيق لاحقا، علما أن التلميذ المختطف صاحب 16 عاما تم العثور عليه في بستان بجانب الطريق السيار شرق غرب بين أوجليدة وبوهناق، وكان قد صرح للمحققين أنه حوّل إلى مكان خال به 13 شخصا يرتدون أقنعة على وجوههم، كما كانوا يحملون أسلحة متعددة، وقد تم مباشرة تحريات موسعة في أسباب هذه الجريمة التي أحدثت فزعا كبيرا وسط أولياء التلاميذ وفي الوسط المدرسي  .

 

 

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة