ملثمون يهاجمون حظيرة بلدية سيدي عون في الوادي ويستولون على ستايشن

ملثمون يهاجمون حظيرة بلدية سيدي عون في الوادي ويستولون على ستايشن

هاجم فجر أمس

5 شبان ملثمون حظيرة بلدية سيدي عون ولاية الوادي واستولوا على سيارة ستايشن تابعة للبلدية كانت متوقفة في الحظيرة. وقام الملثمون بالاعتداء جسديا على أحد الحراس وقيدواالآخر قبل أن يتمكنوا من تشغيل محرك السيارة والفرار بها صوب وجهة مجهولة بعد أن وضعوا الشريط اللاصق على أفواه الحارسين ”مصباح. ع” 22 سنة و”علي. س” 32 سنة وتركوهما أمام الحظيرة. وقد اكتشف رئيس البلدية الحادثة صباح أمس، وقدم بلاغا لفرقة الدرك الوطني بالمقرن التي باشرت تحقيقا جنائيا معمقا في الحادثة. وقد خلفت الواقعة حالة منالخوف في أوساط المواطنين بالمنطقة وبالبلديات المجاورة، خاصة أنه لأول مرة يقوم ملثمون بالاعتداء على الحراس وأخذ المركبة غصبا، في وقت من المفترض أن تكون معظمالبلديات قد اتخذت إجراءات أمنية ووقائية. وبحسب مصادر محلية والحارسين، فإن الملثمين كانوا مسلحين بسكاكين وعصي فقط ولم تكن معهم أسلحة  نارية مما يرجح فرضية العصابةالإجرامية عن المجموعة الإرهابية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة