مليار سنتيم لتجهيز الأقسام التحضيرية بالمرافق والهياكل الضرورية وتخصيص “حجرة للتدريس” بكل مدرسة ابتدائية

مليار سنتيم لتجهيز الأقسام التحضيرية بالمرافق والهياكل الضرورية وتخصيص “حجرة للتدريس” بكل مدرسة ابتدائية

430 ألف تلميذ في الطور التحضيري خلال الدخول المدرسي المقبل

كشفت وزارة التربية الوطنية، أن تلاميذ التحضيري سينتقل من 143 ألف تلميذ في السنة الماضية إلى 430 ألف تلميذ في الدخول المدرسي المقبل، خاصة في الوقت الذي تم تخصيص مبلغ 60 مليار سنتيم كميزانية لتزويد “الأقسام التحضيرية” بكل المرافق والهياكل الضرورية من أثاث و مدافئ.
وستستقبل الأقسام التحضيرية بداية من الدخول المدرسي المقبل، نسبة 70 بالمائة من التلاميذ الذين تبلغ أعمارهم 5 سنوات. مقابل ذلك، فقد اتخذت الوصاية إجراءات وتدابير جديدة من شأنها استقبال تلاميذ التحضيري في ظروف حسنة، من خلال تخصيص “حجرة للتدريس” بكل مدرسة ابتدائية على المستوى الوطني، خاصة في ظل الإصلاحات التربوية التي أقرت 5 سنوات دراسة بالتعليم الابتدائي، ومن ثمة فإن الأقسام التي كانت موجهة لتعليم تلاميذ السنة السادسة، ستوجه لتدريس تلاميذ التحضيري الذين سيفوق عددهم في الدخول القادم 400 ألف تلميذ.
وعلى صعيد آخر، فإن وزير التربية الوطنية، أبو بكر بن بوزيد، كان قد اتخذ مؤخرا قرارا جديدا يقضي  بإقرار إجبارية التعليم التحضيري بداية من الدخول المدرسي 2011 و2012، مع فتح الأقسام التحضيرية لفائدة الأطفال الذين تبلغ سنهم 3 سنوات.
مقابل ذلك، فإن الإجراءات الجديدة التي سيتم تطبيقها في قطاع التعليم عموما والتعليم التحضيري على وجه الخصوص، بعد ثلاث سنوات، جاءت بناء على “دراسات دولية” أعدت من طرف أكبر خبراء في قطاع التربية والتي أثبتت بالدول الأجنبية أن نسبة 90 بالمائة من التلاميذ الذين درسوا في “الأقسام التحضيرية، نجحوا في مسارهم التعليمي وحصلوا على نتائج إيجابية في جميع الأطوار” من دون تسجيل تراجع أو انخفاض في النتائج، في الوقت الذي تكون الوزارة قد انطلقت في التحضير لاستقبال “تلاميذ التحضيري”، من خلال نقل بعض النماذج التعليمية المعتمدة عليها في بعض الدول الأوروبية، كفرنسا، لدراستها بكل دقة عن طريق تكييفها مع قوانين المنظومة التربوية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة