مليار سنتيم يحدث طوارىء في ادارة القبة

كشف لنا مصدر

موثوق، أن خزينة رائد القبة ستستفيد في غضون الأيام القادمة من مبلغ مليار سنتيم، في إطار الإعانة التي تقدمها الدولة لأندية القسمين الأول والثاني.

هذه القيمة المالية التي ستنعش خزينة الرائد، وإن كان اللاعبون ينتظرون وصولها بشغف قصد تسوية مستحقاتهم المالية، إلا أن خرجة بعض المسيرين في النادي القبي فاجأت الجميع، خاصة وأن احدهم يريد استرجاع جزء هام من الأموال التي أنفقها على الفريق على شكل إعارة .

هذه الوضعية جعلت الرئيس المؤقت مرزاق توشي يجد نفسه في مفترق الطرق، مطالب بالالتزام بوعده وتسوية مستحقات لاعبيه قصد تحفيزهم على الخروج من منطقة الخطر، وهو مايراه أغلب المتتبعين من الاولويات، إضافة إلى تسديد الديون المتراكمة خلال هذا الموسم من فواتير الفنادق ومصاريف التنقلات التي أجراها الفريق، لكن يرى البعض الاخر أن الرئيس توشي لايملك سلطة القرار في الفريق، والمليار سنتيم الذي ينتظر دخوله للخزينة، قد حدد مساره قبل وصوله، الأمر الذي سيجبر الرئيس على البحث عن مصادر تمويل أخرى لإيقاف القنبلة الموقوتة .

المدرب صفصافي من جهته، أدرك صعوبة مهمته بالنظر للمشكل المالي الذي يعاني منه الفريق، وضرورة تسوية مستحقات اللاعبين في هذه الفترة أمرا حتميا لانقاذء الفريق من السقوط، وهو الذي يواجه هاجسا اخرا يتعلق بالاصابات التي تطرد اللاعبين، حيث لم يتعاف المصابين لحد الأن، ناهيك عن غياب دندان عن مواجهة مولودية العلمة التي ستكون من دون جمهور، لتتعقد بذلك أمور الرائد أكثر .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة