إعــــلانات

مليون لملء محفظة تلميذ في الطور الابتدائي!

مليون لملء محفظة تلميذ في الطور الابتدائي!

“النهار” تنقل أسعار الأدوات المدرسية قبل 22 يوما عن الدخول المدرسي

– محافظ بسعر يتراوح بين 3 و 9 آلاف دينار

ارتفاع أسعار الكراريس والأقلام بنسبة تتراوح بين 20 و 40 ٪‪

تعرف أسعار الأدوات المدرسية ارتفاعا رهيبا، حيث تم رفعها إلى ما نسبته 40 ٪ في المحافظ التي كانت تتراوح بين 1500 و2000 دينار، فارتفعت إلى  آلاف دينار، ويوجد من وصل سعرها إلى 9 آلاف دينار بسبب “جودة الجلد”.

وقد قامت “النهار” بجولة استطلاعية إلى عدد من المكتبات، أين وجدت بعض أولياء التلاميذ يقومون بالاستفسار عن الأسعار، خاصة وأنه لم يعد يفصلنا إلا 22 يوما بالضبط عن الدخول المدرسي المقرر في 21 سبتمبر المقبل‪.

وفي هذا الصدد، قال أحد أولياء التلاميذ، إنه جاء لشراء الأدوات المدرسية لاثنين من أبنائه يدرسان في الطور الابتدائي “السنة الثالثة والسنة الخامسة”، وهذا بالاعتماد على قائمة الأدوات التي أفرجت عنها وزارة التربية قبل أقل من شهر‪ .

وقال في هذا الصدد، إن قيمة أدوات التلميذ الواحد في الابتدائي تصل إلى مليون سنتيم، مشيرا إلى أن لديه أربعة أطفال، اثنان في الابتدائي، واحد في المتوسط والرابع في الثانوي‪ .

هذا ولاحظت “النهار” ارتفاع أسعار الأقلام العادية والكراريس من مختلف الأحجام بنسب تراوحت بين 20 و 40 من المئة‪ .

كما شهدت أسعار الكراريس ارتفاعا ملحوظا، خصوصا المستوردة منها، حيث بلغ سعر الكراس المحلي الذي يحتوي على 64 صفحة، 50 دينارا، وكراس 96 صفحة بـ 60 دينارا، أما كراس 120 صفحة بـ 70 دينارا، وكراس 288 صفحة يتراوح سعره بين 130 و 170 دينار، حسب النوعية، أما كراس الأعمال التطبيقية من الحجم الكبير، فيتراوح ثمنه بين 100 و 150 دينار‪.

أما بالنسبة لمستلزمات المقلمة التي عرضت بمختلف الأشكال والألوان، فشهدت هي الأخرى ارتفاعا رهيبا في الأسعار، على غرار المقلمة التي يتراوح سعرها بين 300 و700 دينار، والمقص من 75 إلى 150 دينار، أما الألوان، فعرضت حسب الأحجام، فالعلبة المتكونة من ستة أقلام يتراوح سعرها بين 70 و 120 دينارا، وعلبة 12 قلما يتراوح سعرها بين 150 و200 دينار، أما أدوات الرياضيات، على غرار المبراة التي وصلت إلى 100 دينار والممحاة بـ 60 دينارا والمدور بـ 160 دينار، ناهيك عن أقلام الكتابة، والتي يختلف سعرها حسب نوعيتها، وتراوحت بين 20 و60 دينارا.

أما بالنسبة للمحافظ المدرسية، والتي عرفت هي الأخرى قفزة نوعية، فمحافظ الطور الابتدائي تراوح سعرها بين 2000 و 3500 دينار، ومحافظ الطور المتوسط والثانوي فتراوحت بين 2500 و 4000 دينار، لتصل في بعض الأحيان إلى 9000 دينار‪ .

هذا وكان الأمين العام لوزارة التربية الوطنية قد وجه مراسلة إلى مديري التربية الموزعين عبر التراب الوطني، ومنه إلى المؤسسات التربوية، أمرهم من خلالها بضرورة نشر قوائم ومدونات الأدوات المدرسية الخاصة بالسنة الدراسية الجارية‪.

‪ وقد حرصت القائمة الجديدة على ترشيد اقتناء المستلزمات المدرسية وتنفيذ الإجراءات المتعلقة بتخفيف ثقل الممدرسة‪ .

وحسب المراسلة التي تحوز “النهار” على نسخة منها، فقد تم تحسين القوائم طبقا لمقتضيات البرامج التعليمة الخاصة بكل مستوى تعليمي، مع الأخذ بعين الاعتبار البعدين البيداغوجي والاجتماعي من جهة، والبعد الصحي للوقاية والحد من الأضرار التي قد تؤثر على صحة التلاميذ من جهة أخرى‪ .

وترمي عملية الترشيد هذه إلى عقلنة استغلال الأدوات المدرسية، لا سيما منها الكراريس، التي يبقى جزء كبير منها غير مستغل في نهاية السنة الدراسية، بالإضافة إلى تخفيف المحفظة وكذا التقليص من تكلفة هذه الأدوات، كما تمثل هذه المدونة الحد اللازم الذي يجب اعتماده.

وشدد الأمين العام بوزارة التربية الوطنية، على ضرورة السهر على ضمان نشر قائمة الأدوات المدرسية التي يحتاجها التلميذ في كل مرحلة دراسية، حتى يتمكن الأولياء من شرائها قبل الدخول المدرسي

إعــــلانات
إعــــلانات