منصوري‮ ‬يؤكد بقاءه في‮ ‬لوريون الفرنسي‮ ‬

منصوري‮ ‬يؤكد بقاءه في‮ ‬لوريون الفرنسي‮ ‬

صرح قائد المنتخب الوطني يزيد منصوري

، أمس، لوسائل الإعلام الفرنسية أنه قرر البقاء في فريقه لوريون بعد أن قرر مغادرته في وقت سابق وبالضبط قبل دخوله في تربص مغلق مع “الخضر” بجنوب فرنسا نهاية السنة الماضية، فقد قال في تصريح له: “قررت البقاء في فريقي لما تبقى من الموسم الكروي الحالي رغم أني كنت في اتصالات متقدمة مع النادي الانجليزي وكنت قد اتفقت معهم على الانضمام إلى صفوفه خلال فترة الإعارة الشتوية، ولكن بعد عودتي من الكان عرف مسؤولو فريقي كيف يقنعوني بالبقاء حتى نهاية الموسم”، كما لمح منصوري إلى إمكانية التحاقه بالبطولة الانجليزية الموسم المقبل وعلى مايبدو فإن قائد سفينة محاربي الصحراء يريد ضمان البقاء في فريق يلعب فيه أساسيا على أن يتنقل إلى بطولة أخرى وفريقا آخر خاصة وانه مقبل على منافسة عالمية، بحيث يريد ضمان الاستقرار وبعد المونديال يغير وجهته، كما عاد قائد “الخضر” الى مباراة المنتخب الوطني بنظيره المصري في الدور نصف النهائي واعترف أن الحكم البينيني ليس المسؤول الوحيد عن الهزيمة الثقيلة التي تكبدها الافناك كما أكد أن الحكم كوفي كوجيا كان منذ بداية المباراة يحاول استفزاز اللاعبين الجزائريين وقد نجح في مهمته إلى أبعد حد، وأضاف أن هذا الحكم لم يحم زملاءه عكس المصريين وأضاف: “لقد سمحنا للحكم البينيني نرفزتنا ولم نحافظ على برودة أعصابنا وهو ما جعل المباراة تفلت منا”.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة