منظمة الشبيبة الفلسطينية تستنكر قرار مجلس الأمن والتواطؤ الدولي الرسمي

استنكرت منظمة الشبيبة الفلسطينية قرار مجلس الأمن رقم 1860، لمساواته بين الضحية والجلاد، حيث عبرت المنظمة على أن مضمون هذا القرار يحول دون إنصاف الشعب الفلسطيني وإعطائه حقه، واصفة إياه بالهزيل لأنه لم يستطيع وقف آلة القتل الصهيونية المدمرة بحق المدنيين الفلسطينيين .كما رفضت المنظمة في بيان لها أصدرته أمس، حصلت “النهار” على نسخة منه، أي مبادرة من أي جهة، كانت فحواها لا يستجيب لمطالبهم بوقف العدوان فورا ورفع الحصار وفتح المعابر وإعادة الحياة الطبيعية للقطاع، كما رفضت كذلك محاولات بعض الأطراف إدخال قوات دولية إلى غزة .وقد أشادت المنظمة بدور الجماهير العربية المسندة للمقاومة الفلسطينية، وكذا بالموقف المشرف للرئيس الفنزويلي “هوغو شافيز” وشعبه لمبادرتهم بطرد السفير الصهيوني بكاراكاس. وأكدت المنظمة في الأخير على ضرورة وحدة الصف الفلسطيني، داعية إلى توحيد الجهود لمواجهة العدو الصهيوني ومواصلة مقاومته .

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة