منظمة العفو الدولية توجه “إتهامات صارخة” إلى غوغل وفيسبوك

منظمة العفو الدولية توجه “إتهامات صارخة” إلى غوغل وفيسبوك

أصدرت منظمة العفو الدولية، تقريرا مطولا اليوم الخميس، تتهم فيه شركتي غوغل وفيسبوك، بإنتهاك حقوق الإنسان.

وحسب موقع “سكاي نيوز”، قالت المنظمة في تقريرها: “المراقبة التي تقوم بها الشركتان في كل مكان لمليارات الأشخاص، تشكل تهديدا ممنهجا لحقوق الإنسان”.

وأضافت المنظمة، إن نموذج عمل فيسبوك وغوغل، يتعارض مع الحق في الخصوصية.

وجاء في التقرير: “الشركتان يشكلان تهديدا لحقوق أخرى من بينها حرية الرأي والتعبير، وحرية الفكر، والحق في المساواة وعدم التمييز”.

وبدوره، قال الأمين العام للمنظمة: “إن غوغل وفيسبوك تسيطران على حياة مستخدميها”، حسب ذات المصدر.

وأضاف ذات المتحدث: “يدفع المعلنون المال لفيسبوك وغوغل، لتمكينهم من إستهداف الأشخاص بإعلانات أو برسائل محددة”.

كما طالبت المنظمة الحكومات، بإجراءات عاجلة لإصلاح نموذج العمل القائم على المراقبة، وحماية مواطنيها من انتهاك الشركتين لحقوق الإنسان.

قائلة: “يجب وضع قوانين قوية لحماية البيانات، والتنظيم الفعال لشركات التكنولوجيا الكبرى، بما يتماشى مع قانون حقوق الإنسان”.

ورفضت شركة فيسبوك هذا الإستنتاج القائل بأن ممارسات الشركة التجارية، تتعارض مع مبادئ حقوق الإنسان.

ولم تقدم غوغل ردا على التقرير، لكنها رفضت النتائج التي توصل إليها.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=729632

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة