من ''البزنــــاسية'' إلى الأجـانب

من ''البزنــــاسية'' إلى الأجـانب

يبحث مجمّعإرياض الجزائرعن شراكة مع متعاملين وطنيين أو أجانب لشراء أسهمٍ في فروعه المتمثلة في مطاحن تيزي وزو ومطاحن التل. وحسب إعلانإرياض الجزائر، فإن المتعاملين الأجانب بإمكانهم التحصل على نسبة 49 من المائة، في حين، يمكن للمتعاملين الوطنيين التحصل على 66 من المائة. الغريب في الأمر، أن منح نسبة عالية للمتعاملين الوطنيين تسبب من قبل في غلق بعض فروعإرياضالتي قام بشرائها متعاملون جزائريون خواص في السنوات الأخيرة، وقاموا ببيع كافة حصصهم لمتعاملين أجانب، تسببوا في غلق هذه الفروع تماما، وإحالة عُمالها على البطالة، بعدما حوّلوها إلى مؤسسات تصدير واستيراد، فهل سيتم التراجع عن منح نسبة شراكة بهــــذا الحــــجم

لـالبزناسية؟قضية للمتابعة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة