“من البطاطا ما قتل”

“من البطاطا ما قتل”

أقدم أحد الفلاحين بدائرة تاجنات بميلة، على وضع حد لحياته بتناول قارورة من الحمض، وذلك بعد الانخفاض الرهيب في أسعار البطاطا التي كلّفته خسارة كبيرة، كونه غرس البطاطا بسعر 30 دج، ولما جاء موعد الجني اكتشف أن سعرها بالسوق لا يتجاوز الـ 10 دج، لذلك قرر فعل ما فعل.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة