من قال أن فلة لا تحب شواطئ الجزائر ؟

من قال أن فلة لا تحب شواطئ الجزائر ؟

يبدو أن فنانة الأمراء والسلاطين قد حنت إلى شواطئ بلادنا الجميلة. فهاهي تفضل شواطئ سيدي فرج للاستمتاع بأشعة شمس الجزائر الناعمة، بدلا من شاطئ “الروشي” ببيروت و شواطئ دبي حيث كانت تقيم لعدة سنوات. فهل هو الحنين أم المصالحة مع الشمس الجزائرية؟


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة